"أرامكو" تستحوذ على حصة "شل" في مصفاة نفط.. فكم قيمة الصفقة؟

اقتصاد
نشر
"أرامكو" تستحوذ على حصة "شل" في مصفاة نفط.. فكم قيمة الصفقة؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – كشفت شركة النفط السعودية العملاقة "أرامكو"، أنها استحوذت على حصة شركة شل العربية السعودية للتكرير، في مشروع مصفاة ساسرف المشترك في مدينة الجبيل الصناعية، شرقي البلاد.

وقالت "أرامكو" في بيان الأحد، أن حصة شركة شل في مصفافة النفط التي تم الاستحواذ عليها تبلغ 50%، وأنها ستدفع 631 مليون دولار مقابلها.

وقال عبدالعزيز القديمي، النائب الأعلى للرئيس للتكرير والمعالجة والتسويق في أرامكو المهندس: "إن الشراكة مع شل أسهمت في تحقيق إنجازات كبيرة على مستوى الأداء بالإضافة لتوفير المنتجات المكررة".

ومن المفترض أن يدعم هذا الاستحواذ خطة "أرامكو" السعودية لزيادة سعات مصافيها ضمن إستراتيجيتها لتحقيق النمو في مجال التكرير والمعالجة والتسويق.

من جانبه، قال مدير عمليات المصب في شركة شل، جون آبوت: "مثلت مصفاة ساسرف نموذجًا لشراكة ناجحة بين شل وأرامكو، إذ عملت المصفاة بموثوقية عالية، ولديها سجل سلامة رائع، ونحن فخورون بما أنجزناه معًا على مدى العقود الأربعة الماضية".

وتبلغ الطاقة الإنتاجية للمصفاة 305 آلاف برميل يوميًا، ومن المنتجات الرئيسة المُصنّعة فيها غاز البترول المسال، والنفتا، والكيروسين، والديزل، وزيت الوقود، والكبريت، ومن المتوقع إنجاز الصفقة خلال العام الجاري، حسب البيان.

وفي مطلع أبريل/نيسان الجاري أعلنت أرامكو عن تحقيقها أرباحا سنوية بـ111 مليار دولار بنهاية ديسمبر 2018، بعدها أعلنت عملاق النفط السعودي، عن جمع 12 مليار دولار من خلال أول سندات عالمية لها، والتي لاقت رواجا ملفتا بين المستثمرين، لاسيما وأن تخطت الطلبات على السندات 100 مليار دولار.

وقالت الشركة إنها ستستخدم عائد بيع هذه السندات للأغراض العامة، فيما يتوقع استثمار بعض هذه الأموال لتمويل صفقة شراء 70٪ من الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك).

نشر