أول رد فعل إيراني على القرار الأمريكي بشأن "الإعفاءات"

اقتصاد
نشر
أول رد فعل إيراني على القرار الأمريكي بوقف تصدير النفط

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- في أول رد فعل للإدارة الإيرانية على قرار الرئيس الأمريكي بعدم تمديد الإعفاءات الممنوحة لـ8 دول من حظر شراء النفط الإيراني، قال عباس موسوي، المتحدث الرسمي بإسم وزارة الخارجية الإيرانية، الاثنين، إن إيران لا تكترث بالإعفاءات الممنوحة لبعض الدول بسبب العقوبات المفروضة على البلاد.

وقال موسوي، بحسب وكالة أنباء مهر: "بالنظر إلى عدم قانونية العقوبات المفروضة على إيران، فإن الجمهورية الإسلامية لا تكترث، من حيث المبدأ، بالإعفاءات الأميركية الممنوحة لبعض الدول بسبب العقوبات المفروضة على البلاد، ولا تمنحها أي اعتبار أو قيمة".

كان البيت الأبيض قد أصدر بيانا أفاد بأن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قرر عدم تمديد الإعفاءات الممنوحة لبعض الدول من العقوبات المفروضة على صادرات النفط الإيراني، وأن تعويض غياب النفط الإيراني سيتم من خلال السعودية والإمارات والدول الحليفة، إذ يستهدف القرار وقف صادرات نفط إيران بشكل كامل وحرمان طهران من عائدات صادرات الخام.

وقال موسوي: "بالنظر إلى الآثار السلبية لهذه العقوبات، وإمكانية زيادة رقعة الآثار السلبية بسبب عدم تمديد الإعفاءات، فإن وزارة الخارجية على اتصال دائم بجميع المؤسسات المحلية المعنية، فضلاً عن  أنها تقوم بإجراء مشاورات مكثفة مع العديد من الشركاء الأجانب، مثل الأوروبيين والدوليين والدول الجارة".

وأضاف أن نتائج هذه الاتصالات والمشاورات الداخلية والخارجية ستنعكس في المراجع الصانعة للقرار، وسيتم تبني قرار سريع بهذا الشأن والإعلان عنه.

وأدى وقف استثناء أكثر 8 دول تستورد النفط الإيراني، لارتفاع أسعار خام برنت بأكثر من 2.5% إلى 73.84 دولار للبرميل، وهو أعلى مستوى له منذ 5 نوفمبر/ تشرين ثاني، عندما فرضت واشنطن الجوله الثانية من العقوبات الاقتصادية على طهران والتي طالت قطاع النفط الحيوي.

 

نشر