هل أنت اجتماعي وتحب التواصل مع الآخرين؟ هذه الوظائف قد تناسبك

اقتصاد
نشر
هل أنت اجتماعي وتحب التواصل مع الآخرين؟ هذه الوظائف قد تناسبك

نشر هذا المقال بالتعاون مع موقع التوظيف الإلكتروني بيت.كوم

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- أنت محظوظ للغاية إن كنت شخصاً اجتماعياً أو تحب التواصل بشكل يومي مع الآخرين، إذ يوجد العديد من الوظائف المناسبة لك! في الواقع، تلعب المهارات الاجتماعية ومهارات التواصل دوراً مهماً في العديد من الوظائف، وهي بنفس أهمية المهارات التقنية.

 إليك بعض الوظائف التي تعتبر مثالية لك، إذا كنت شخصاً اجتماعياً وتحب التواصل مع الآخرين:

1. مدير تسويق

يؤدي مدراء التسويق مهمة صعبة وهي التواصل مع فئات متنوعة من الأشخاص، لذا يجب أن يكونوا قادرين على فهم الجمهور المستهدف وإتقان فن التحدث في أساليب مختلفة، وبالتأكيد امتلاك مهارة الاقناع. كما يعمل مدراء التسويق أيضاً بشكل وثيق مع أقسام عدة كالعلاقات العامة والمبيعات، لذا يجب أن يكونوا قادرين على التواصل مع أعضاء فرق العمل المختلفين وبناء علاقات قوية معهم، بالإضافة إلى امتلاك شخصية اجتماعية، فهم حلقة الوصل بين الأعمال التي تحدث في الشركة والعالم الخارجي، إذ يجب أن يقوموا بإنشاء علاقات مع العديد من الأشخاص لفهم سوق العمل والجماهير بشكل أفضل وتنفيذ حملات إعلانية وتسويقية فعّالة.

2. تنفيذي مبيعات

تعد مهارة التواصل من أهم المهارات التي يبحث عنها المدراء عند توظيف موظفي المبيعات، فمندوب المبيعات هو حلقة الوصل بين منتجات الشركة وعملائها. وكي يتمكن هؤلاء الأشخاص من التحدث إلى العملاء وشرح مزايا وفوائد منتج ما، والأهم من ذلك تشجيعهم على الشراء، يجب عليهم أن يتمتعوا بشخصية اجتماعية ولبقة ومهارات تواصل متميزة. كما ينبغي على موظفي المبيعات أيضاً التمتع بقدرة على التواصل مع الشخص الآخر واكتشاف احتياجاته وعرض المنتجات والخدمات وفقاً لذلك، واقناعه بأنها الحل الأفضل، بالإضافة الى الحفاظ على علاقات قوية معه على المدى الطويل.

3. خبير الموارد البشرية

إن كنت تمتلك مهارات تواصل متميزة، وشخصية محبوبة، وتحب تحفيز الآخرين، ولديك الصبر لحل المشاكل اليومية، فهذا المجال هو المناسب لك. إن خبير الموارد البشرية هو شخص يجتمع يومياً مع الأشخاص من داخل الشركة، مثل الموظفين والمدراء والشركاء، أو خارجها مثل المتقدمين للوظائف والبائعين وغيرهم، وهو مسؤول عن العلاقات الشخصية داخل الشركة والحفاظ على بيئة عمل مريحة وممتعة للجميع، ويعد صلة الوصل بين المدراء والموظفين. ويجب على خبراء الموارد البشرية امتلاك شخصية ودودة واجتماعية، فذلك يعد جزءاً مهماً من عملية البحث عن المرشحين وتوظيفهم، وتأهيل الموظفين الجدد وتدريبهم. وكون هذه الوظيفة تتطلب العمل بشكل مباشر مع الأشخاص، فهي مثالية لكل من يمتلك شخصية اجتماعية.

4. مدرّس

إن كنت تحب التحدث أمام الجماهير وقادر على التواصل بفعالية مع أي فئة من الأشخاص، فهذه الوظيفة مثالية لك! يقوم المدرسون يومياً بالوقوف أمام مجموعة من الطلاب والتحدث معهم حول موضوع معين والتواصل معهم ومساعدتهم على فهم مسألة ما، لذا يجب عليهم امتلاك مهارات تواصل متميزة وقدرة على التحدث مع أي طالب بغض النظر عن عمره أو مستواه أو الموضوع المعني. كما يجب على المدرسين التواصل مع زملاء العمل، وأهالي الطلاب لمناقشة تطور الطالب وتقدمه، وتحديد نقاط قوته وضعفه ونصح الأهالي بما يجب عليهم فعله لمساعدة أبنائهم على تحقيق أهدافهم.

5. ممرّض

يتطلب العمل كممرض التواصل بشكل يومي مع مجموعة متنوعة من الأشخاص كالمرضى وعائلاتهم والأطباء وغيرهم من خبراء الرعاية الصحية. لذلك تتطلب هذه الوظيفة الصعبة امتلاك مهارات تواصل جيدة وقدرة على فهم الأعراض وتدوين التاريخ الطبي وشرح طرق العلاج وحتى إجراء الفحوصات. وغالباً ما يضطر الممرضون لتهدئة المرضى أو عائلاتهم، الذين يشعرون بالقلق من بعض الفحوصات، إذ تتطلب هذه الوظيفة شخصاً ملتزماً وصبوراً ويهتم بالآخرين ويحب مساعدتهم ويمتلك شخصية ودودة ورحيمة.

6. مسؤول العلاقات العامة

تتمثل مهمة مسؤول العلاقات العامة في إدارة صورة الأفراد والشركات وسمعتهم، لذا فهذه الوظيفة تشمل تسويق العلامة التجارية وزيادة الوعي بها، وذلك يتطلب الكثير من الطاقة ومهارات تواصل وإبداع. وغالباً ما يكون مسؤولو العلاقات العامة المتحدثين الرسميين للشركة ويقومون بمهمة تسويق علامتها التجارية والتواصل مع عملائها وتمثيلها في مختلف الفعاليات، لذا فامتلاك شخصية اجتماعية يسهّل عملية التواصل مع الآخرين وبناء علاقات قوية معهم والتنسيق بين العميل والجمهور.

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر