الخطوط البريطانية تواجه غرامة بقيمة 230 مليون دولار بعد اختراق لبيانات عملائها

اقتصاد
نشر
الخطوط البريطانية تواجه غرامة بقيمة 230 مليون دولار بعد اختراق لبيانات عملائها

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- تواجه الخطوط الجوية البريطانية غرامة قياسية قيمتها 230 مليون دولار بعد مشكلة في موقع الشركة الإلكتروني، تسببت باختراق البيانات الشخصية لحوالي 500 ألف عميل.

في حال تنفيذها، ستكون هذه أكبر عقوبة حتى اليوم، في ظل قانون خصوصية صارم يحمل اسم "اللائحة العامة لحماية البيانات"، والذي دخل حيز التنفيذ العام الماضي في الاتحاد الأوروبي.

ووفقاً لمكتب مفوض المعلومات في المملكة المتحدة، فإن ضعف الأمن في الموقع سمح بتحويل حركة مرور المستخدمين من موقع الخطوط الجوية البريطانية إلى صفحة احتيالية بدءاً من يونيو/حزيران في العام 2018. وقال منظم من المكتب إن الشركة ستتاح لها فرصة للطعن في الغرامة المقترحة.

وقد استطاع المخترقون الحصول على تفاصيل العملاء مثل سجلات الدخول، وبطاقات الدفع، وتفاصيل حجوزات السفر، وفقاً للمنظم. وكانت قد كشفت شركة الطيران عن الحادث في سبتمبر/أيلول من العام 2018.

وتساوي الغرامة التي تبلغ قيمتها 183.4 مليون جنيه إسترليني، أي 230 مليون دولار، حوالي 1.5٪ من الإيرادات السنوية لشركة الخطوط الجوية البريطانية، إلّا أن الشركة المملوكة من قبل مجموعة الخطوط الجوية الدولية، قالت إنها ستحارب العقوبة.

وأعرب أليكس كروز، الرئيس التنفيذي لشركة الخطوط الجوية البريطانية، في بيان عن موقف الشركة، قائلاً: "لقد فوجئنا وخاب أملنا في هذه النتيجة الأولية. الخطوط الجوية البريطانية استجابت بسرعة لمحاربة عمل إجرامي لسرقة بيانات العملاء. لم نعثر على أي دليل على وجود احتيال أو نشاط احتيالي على الحسابات المرتبطة بالسرقة".

وتجبر اللائحة العامة لحماية البيانات الشركات على التأكد من أمن طرق جمع البيانات ومعالجتها وتخزينها، حيث تخضع لقواعدها أي منظمة داخل الاتحاد الأوروبي تحتفظ أو تستخدم بيانات العملاء مهما كان مقرها. وقد تُغرم الشركات التي تنتهك القانون غرامة تصل قيمتها إلى 4٪ من إيرادات الشركة السنوية.
 

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر