سياسة جديدة لفيسبوك تحد من المحتوى المتعلق بالتدخين والكحوليات

اقتصاد
نشر
سياسة جديدة لفيسبوك تحد من المحتوى المتعلق بمنتجات الكحول والتدخين

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- تستعد فيسبوك للكشف عن سياسة جديدة، الأربعاء، للحد من محتوى المنتجات والمبيعات المتعلقة بالمشروبات الكحولية والتبغ، بما فيها السجائر الإلكترونية، بحسب ما ذكرته متحدثة باسم الشركة لـCNN.

وقالت المتحدثة إن السياسة الجديدة ستمنع جميع المبيعات الخاصة، والصفقات، وعمليات إهداء منتجات الكحول والتبغ على منصتي فيسبوك وإنستغرام، حيث سيتعين على أي علامة تجارية تنشر محتوى يتعلق ببيع أو نقل هذه المنتجات، أن تحدده للبالغين من العمر 18 عاماً أو أكثر.

ومن المقرر أن يبدأ تنفيذ السياسة الجديدة ابتداء من الأربعاء، كما ستُطبق أيضاً على أي مجموعات في فيسبوك أُنشئت بهدف بيع الكحول أو منتجات التبغ. وقد بدأت منصة التواصل الاجتماعي بالتواصل مع المسؤولين عن هذه المجموعات لإشعارهم بالتغييرات الجديدة.

وفي حال عدم الالتزام بالتغييرات اللازمة، تقول الشركة إنها قد تزيل أي مجموعات لا تلتزم بالسياسة الجديدة. وبينما تحظر سياسات الشركة حالياً بيع التبغ والكحول على فيسبوك Marketplace، منصة الشركة المختصة ببيع وشراء المنتجات، إلّا أن السياسة الجديدة ستمتد لتصل إلى المحتوى الذي ينشره مستخدمون عاديون على المنصة.

وستستخدم الشركة "مزيجاً من التقنيات والمراجعات البشرية والتقارير من مجتمعنا للعثور على أي محتوى ينتهك هذه السياسات وإزالته"، وفقاً لما قالته المتحدثة باسم الشركة.

وبموجب السياسة الجديدة، سيسمح للـ"مؤثرين" على مواقع التواصل الاجتماعي الذين يُدفع لهم الترويج للمنتجات المحتوية على النيكوتين، بنشر محتواهم المتعلق بالتبغ ومنتجاته. 

إلّا أن الشركة أكدت أيضاً أنها تدرس إمكانية فرض تغييرات محتملة على سياستها في التعامل مع المؤثرين على مواقع التواصل، وتعمل مع الجهات الصناعية والهيئات التنظيمية على المراجعات المحتملة.

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر