بوظة فاخرة من حليب الحشرات.. لماذا اعتمدت هذه الشركة إنتاجها؟

اقتصاد
نشر
 بوظة فاخرة من حليب الحشرات.. لماذا اعتمدت هذه الشركة إنتاجها؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – لا شك بأنه ليس هناك ما هو أفضل من تناول كوب بوظة باردة بعد يوم حار قضيناه على البحر.. فمن منّا لا يعشق البوظة بجميع أشكالها وألوانها؟ 

ولكن، ماذا لو علمت أن تلك البوظة التي كنت قد انتظرتها طيلة اليوم مصنوعة من "حليب" الحشرات؟ هل كنت ستستمتع بها بذات الطريقة؟

قد يبدو الأمر غريباً للكثير من الأشخاص، ولكن، تأمل شركة "غورميه غراب" الناشئة، والتي تتخذ من كيب تاون مقراً لها، أن تستخدم الحلوى التي يعشقها الجميع لتعريف زبائنها على عالم أكل الحشرات.

وتستخدم الشركة لصنع بوظتها الفاخرة ما يسمى بالـ"إنتو ميلك"، وهو بديل ألبان مصنوع من يرقات حشرة استوائية تعرف باسم "ذبابة الجندي الأسود".

بوظة فاخرة من حليب الحشرات.. لماذا اعتمدت هذه الشركة إنتاجها؟

تصنع بوظة "حليب" الحشرات من مكونات طبيعية، مثل العسل الخام والكاكاو والتوابل وزبدة الفول السوداني العضوية.

وتتوقع الأمم المتحدة أن العالم سيحتاج إلى مضاعفة إنتاج الغذاء لإطعام سكان العالم بحلول العام 2050، ما دفعها منذ فترة طويلة إلى تشجيع زراعة الحشرات لاستخدامها مصدراً مستداماً للبروتين بديلاً للماشية التقليدية.

وتقول ليا بيسا، التي شاركت في تأسيس غورميه غراب في العام 2017، إن الشركة أرادت "تغيير الطريقة التي يُنظر بها إلى الحشرات، وتغيير طريقة إنتاجها واستخدامها في مجال صناعة الأغذية".

ورغم أنه هناك مجتمعات كثيرة حول العالم تستهلك أكثر من 1900 نوع من الحشرات، إلا أن الحشرات لم تصل بعد إلى واجهة المطبخ العالمي لتُستخدم بطريقة طبيعية دون إثارة أي ردود فعل غريبة.

وتشرح بيسا في مقابلتها مع CNN أن فكرة شركتها لاقت إقبالاً من أشخاص متفتحين للغاية، رغم أنها توقعت أن يُعارضها الزبائن"، مشيرة إلى أن ما ساهم في ذلك هو أن "الجميع يحب البوظة".

وتشمل نكهات البوظة التي تصنعها الشركة، نكهة الشوكولاتة، وزبدة الفول السوداني، وتوابل عيد الميلاد. ووفقاً لبيسا، فإن "إنتو ميلك" يتمتع بنكهة "ترابية قليلاً"، ما يعطي البوظة "مذاقاً غنياً ودسماً".

بوظة فاخرة من حليب الحشرات.. لماذا اعتمدت هذه الشركة إنتاجها؟

إنتو ميلك" هو بديل لمنتجات الألبان مصنوع من الحشرات، ويحتوي على عناصر غذائية كثيرة ويُعتبر صديقاً للبيئة عند زراعته وإنتاجه".

ولكن، الأمر لا يقتصر فقط على خاصية النكهة فقط، إذ تقول بيسا إن بوظة الحشرات تحتوي على نسبة عالية من العناصر الغذائية، حيث أن نسبة البروتين بها تبلغ أكثر بـ5 مرات من البروتين الموجود في الألبان.

ووفقاً للأمم المتحدة، توفر الحشرات فوائد غذائية يمكن مقارنتها بتلك الموجودة في اللحوم والأسماك، كما تقول بيسا إن الحشرات غنية بالدهون والبروتينات والمعادن بطبيعتها، مضيفة أن "ذبابة الجندي الأسود تحتوي على نسبة من البروتين والدهون مماثلة لتلك الموجود في اللحوم البقرية، فضلاً عن الزنك والحديد والكالسيوم الذي يتواجد بها في نسب أعلى بكثير من لحم البقر".

كما يتمتع "إنتو ميلك" أيضاً بفوائد أخرى، إذ أنه خالي من اللاكتوز والغلوتين، وعلى عكس حليب الألبان، فإنه لا يحتوي على أي من الكربوهيدرات أو السكريات.

وتشرح بيسا أنها قررت التركيز على الطعام لما تتعرض له الصناعة من ضغط كبير بسبب منظمات الرفق بالحيوان والاهتمامات البيئية، مشيرة إلى أن الحشرات ليست كائنات عاطفية، إذ أنها تنمو فقط في الظروف التي تساهم في ازدهارها، وبالتالي فإن ظروف زراعتها تلبي احتياجات الرفق بالحيوانات".

وتُعتبر عملية إنتاج "إنتو ميلك" أكثر كفاءة من ناحية استخدام الطاقة والمياه، مقارنة بعملية إنتاج أي من منتجات الألبان أو بدائل الألبان، إذ توضح بيسا أن "الحشرات تحتاج إلى كميات قليلة جداً من الماء والأعلاف، فضلاً عن إمكانية نموها في مساحات صغيرة. كما أنها تنتج أيضاً غازات دفيئة قليلة جداً أو حتى معدومة مقارنة بالثروة الحيوانية التقليدية".

وتتوفر حالياً بوظة غورميه غراب الخاصة في جنوب أفريقيا فقط، ولكن، من المتوقع أن يبلغ سوق الحشرات العالمية الصالحة للأكل 1.2 مليار دولار بحلول العام 2023.

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر