مصر تعلن عن اكتشاف بترولي جديد في الصحراء الغربية

اقتصاد
نشر
4 دقائق قراءة
مصر تعلن عن اكتشاف بترولي جديد في الصحراء الغربية

القاهرة، مصر (CNN)-- أعلنت مصر عن كشف بترولي جديد بالصحراء الغربية، بإجمالي إنتاج يصل إلى 7000 برميل يومياً من الزيت الخام و10 ملايين قدم مكعب غاز يومياً، بحسب تقديرات الحكومة المصرية، وهو ما يساهم في زيادة إنتاج مصر من الزيت الخام لتقليل الاستيراد ورفع إنتاجية معامل التكرير، بحسب المتحدث الرسمي لوزارة البترول حمدي عبد العزيز.

ويقع الكشف الجديد بالصحراء الغربية ASH-2 في منطقة أبو سنان، وتولت شركة برج العرب للبترول القائمة بالعمليات بالمنطقة حفر بئر استكشافية ناجحة ووضع الكشف على الإنتاج بمعدل 7000 برميل يومياً من الزيت الخام و10 ملايين قدم مكعب غاز يومياً.

وعانت مصر منذ بضعة أعوام من أزمة نقص الغاز بسبب عدم وجود اكتشافات جديدة وتأثر انخفاض إنتاج الآبار القائمة، فيما تعول الحكومة على اكتشاف حقل ظهر للغاز بالبحر المتوسط، وهو الأكبر من نوعه بمنطقة الشرق الأوسط.

ونجحت مصر في زيادة إنتاجها من الغاز الطبيعي ليصل إلى 8 مليارات قدم مكعبة يومياً خلال العام المالي المقبل 2020/2021، وتنتج البلاد حالياً 7 مليارات قدم مكعبة من الغاز يومياً بفائض 1.3 مليار قدم تصدره لدول مجاورة، وذلك في ظل سعيها إلى أن تصبح مركزًا  إقليميًا للطاقة، في ظل امتلاكها محطات تسييل الغاز تمهيدًا لتصديره.

غير أن مصر تعاني من نقص في إنتاج الزيت الخام، إذ يصل حجم إنتاجها إلى نحو 630 ألف برميل يومياً، وتستهدف وصوله إلى 690 ألف برميل يومياً بنهاية العام المالي الحالي 2019/2020، وهو ما يغطي نحو 60% من احتياجات السوق المحلي، ولذا تسعى إلى زيادة إنتاجه من خلال اختيار بعض الظواهر الجيولوجية الجديدة التي ثبت نجاحها بالفعل، وتبني اختبارات لتراكيب جيولوجية جديدة لم يلتفت إليها من قبل، ومنها على سبيل المثال منطقتي فاغور وجيسوم بالصحراء الغربية وخليج السويس، حيث تم الإعلان عن اكتشافات للزيت الخام مؤخراً بهما، وذلك بحسب بيان رسمي سابق.

وقال حمدي عبد العزيز المتحدث الرسمي لوزارة البترول المصرية، إن الاكتشاف الجديد بالصحراء الغربية يؤكد أنها منطقة غنية وواعدة تنتج كميات من الزيت والغاز الطبيعي بمعدلات ضخمة مع التقدم التكنولوجي، لاسيما في الطبقات العميقة، مشيرا إلى أن البئر المكتشف سيتم وضعه على خريطة الإنتاج خلال أسبوع.

وأضاف عبد العزيز، في تصريحات لـCNN  بالعربية، أن استراتيجية الوزارة التي يتم تنفيذها حالياً تركز على زيادة الإنتاج من الزيت الخام لتقليل الاستيراد ورفع إنتاجية معامل التكرير، ومواجهة النضوب الطبيعي للآبار.

وذكر عبد العزيز، أن وزير البترول المصري الدكتور طارق الملا، يعقد اجتماعات مع كبريات شركات الإنتاج المشتركة والمسؤولة عن إنتاج 80% من الزيت الخام بمصر لمتابعة آليات تنفيذ برامج وخطط لزيادة الإنتاج من الزيت الخام.

من جانبه أكد محمد سعد رئيس جمعية مستثمري الغاز، أن حجم إنتاج الاكتشاف البترولي الجديد من الغاز والزيت ليس ضخماً مقارنة بإنتاج حقل ظهر بالبحر المتوسط، غير أنه سيحفز باقي الشركات الأجنبية الأخرى على مزيد من الاكتشافات لا سيما بمنطقة الصحراء الغربية، مشيرا إلى أن وزارة البترول المصرية لديها اتفاقيات مع ما يقرب من 85 شركة أجنبية تعمل في مجال التنقيب.

و قال الخبير البترولي يسري حسان، إن حجم مساهمة الكشف البترولي الجديد، في إجمالي الإنتاج المحلى سيتحدد بناء على عدد الآبار التنموية التي سيتم حفرها بمنطقة الاكتشاف، وهذا يعتمد على حجم المخزون المكتشف.

وأضاف في تصريحات لـCNN بالعربية، أن إنتاج مصر من البترول السائل يصل إلى ما يقرب من 630 إلي 640 ألف برميل يومياً ويصل إنتاج الغاز إلى نحو 7 مليارات قدم يومياً.

محتوى مدفوع

نشر