شكري: الاتفاق على عناصر قليلة بشأن سد النهضة ولم ننهي بعض القضايا القانونية

اقتصاد
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
سامح شكري

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—أعلن وزير الخارجية المصري، سامح شكري، عن التوصل لاتفاق حول عناصر قليلة فيما يتعلق بقضية سد النهضة بين مصر وإثيوبيا والسودان، لافتا عد الانتهاء من بعض الأمور القانونية بالقضية.

وأوضح شكري في مداخلة هاتفية على "أحد البرامج" وفقا لما نقله موقع التلفزيون المصري: "الجلسة الماضية تم خلالها التوصل إلى المكونات الفنية المرتبطة بملء وتشغيل سد النهضة، والجلسة الحالية تركزت حول القضايا القانونية المرتبطة بالاتفاق سواء كانت فيما يتعلق بحل المنازعات أو الدخول في اتفاقية حيز النفاذ أو الية المراجعة او تبادل المعلومات المرتبطة بتنفيذ الاتفاق اتصالا بالقضايا الفنية المرتبطة بالملء والتشغيل والتعريفات".

وتابع قائلا: "تم خلال الجولة طرح رؤى الدول الثلاث بالنسبة لهذه الموضوعات وكانت هناك مجموعة من الصياغات المشتركة التي تم تقديمها من قبل مصر والسودان وكانت هناك رؤى مختلفة فيما بين الدول حول هذه العناصر الرئيسية، وكان هناك اتفاق على مكونات الاتفاق من حيث ما يتضمنه من عناصر سواء فنية او قانونية ولكن لم يتم الانتهاء من عدد من القضايا القانونية ولكن استمع الجانب الأمريكي والمجلس الدولي إلى رؤية الدول الثلاث ووافق على الاضطلاع بمهمة صياغة الاتفاق النهائي بمكونيه الفني والقانوني وطرحه على الدول الثلاث في غضون أسبوع ليتلقى منهم موافقتهم على النص والإقدام على توقيعه".

وأضاف الوزير المصري: "في حال وجود ملاحظات طفيفة أو احتياج إلى ضبط لبعض الصياغات من حيث الشكل وليس من حيث المضمون، فإن الجانب الأمريكي أبدى الاستعداد لاستضافة جولة أخيرة في نهاية الشهر لمجرد ضبط الأمور الشكلية حتى يكون الاتفاق جاهز للتوقيع عليه نهاية الشهر اتساقا مع ما طرح من الحد الزمني وحد أقصى بداية الشهر القادم".

محتوى مدفوع

نشر