مع تفاقم أزمة كورونا.. تسلا تسرح وتخفض رواتب موظفيها

اقتصاد
دقيقتين قراءة
نشر
شاهد أحدث مقاطع فيديو ذات صلة
مع تفاقم أزمة كورونا.. تسلا تسرح وتخفض رواتب موظفيها

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – قررت تسلا تسريح بعض موظفيها وخفض رواتب آخرين، بعدما أثرت جائحة فيروس كورونا على عمليات الشركة وعطلت الطلب على سياراتها.

ووفقاً لبريد إلكتروني أرسلته الشركة داخلياً وحصلت CNN على نسخة منه، فإنه اعتباراً من يوم الاثنين المقبل، سيشهد الموظفون حول العالم في شركة السيارات الكهربائية، الذين يشغلون مناصب على مستوى مدير ونائب مدير وما فوق، تخفيضات في الأجور بنسبة 20٪ إلى 30٪، بينما سيتلقى "الجميع" تخفيضاً في الأجور بنسبة 10٪.

ومن المتوقع أن تستمر التخفيضات حتى نهاية يونيو/حزيران، كما ستعلق عمليات زيادات الأجور ومنح الأسهم.

وذكر البريد الإلكتروني أن شركة تسلا تدير "الحد الأدنى من العمليات الحاسمة" في الوقت الحالي، وتتوقع استئناف عملياتها الكاملة في المصانع الأمريكية في أوائل مايو/أيار، "ما لم تحدث أي تغييرات مهمة".

ولكن حتى ذلك الوقت، يتعين على الشركة إدارة التكاليف وتنفيذ ما تسميه "تضحية مشتركة ... خلال هذه الأوقات الصعبة".

كما ذكر البريد الإلكتروني أن الموظفين الذين لا يستطيعون العمل من المنزل، ولم يكلفوا بأعمال حاسمة في مقرات الشركة، سيتم تسريحهم، وسيتلقى غالبية الموظفين المسرحين إعانات بطالة "تعادل تقريباً الحصول على أجر من المنزل".

وقد عطلت جائحة فيروس كورونا عمليات شركات صناعة السيارات الكبرى في جميع أنحاء العالم، حيث اضطرت فولكسفاغن وتويوتا وفيات كرايسلر وغيرها من الشركات إغلاق مصانعها أو تعليق عملياتها في جميع أنحاء أوروبا وآسيا.

كما أعلنت شركات رئيسية أخرى، بما في ذلك شركة صناعة السيارات فورد، عن تخفيضات في الأجور التنفيذية للتخفيف من عواقب تفشي المرض.

نشر