اقتصاديون: أمريكا دخلت في حالة ركود بسبب فيروس كورونا

اقتصاد
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
اقتصاديون: أمريكا دخلت في حالة ركود بسبب فيروس كورونا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – يبدو أن الولايات المتحدة الأمريكية دخلت في حالة ركود بالفعل وستبقى على هذا النحو للنصف الأول من العام، بحسب دراسة استقصائية أجراها 45 خبيراً اقتصادياً.

وأظهرت الدراسة التي أجرتها الجمعية الوطنية لاقتصاديات الأعمال، أن الخبراء توقعوا ركوداً حاداً وقصيراً للنصف الأول من العام 2020، بينما يقيد فيروس كورونا "النشاط الاقتصادي بشدة".

ومن المتوقع أن النمو الاقتصادي انخفض بمعدل 2.4٪ في الربع الأول، بحسب توقعات الجمعية، وسوف ينخفض بنسبة تبلغ 26.5٪ في الربع الثاني.

كما سيتأثر سوق العمل الأمريكي أيضاً بشكل كبير حيث أغلق تفشي الفيروس الشركات. وتتوقع الجمعية أن يرتفع معدل البطالة إلى 12٪ بحلول منتصف العام، في حين أن الولايات المتحدة الأمريكية قد تفقد 4.58 مليون وظيفة في الربع الثاني. وسيؤثر فقدان الوظائف على الإنفاق، وهو المحرك الرئيسي للاقتصاد الأمريكي، حيث يمثل الإنفاق الاستهلاكي حوالي 70٪ من النمو الاقتصادي.

ورغم الانكماش المفاجئ، لا يزال الاقتصاديون متفائلون بأن الاقتصاد سوف يرتد مرة أخرى في النصف الأخير من عام 2020، حيث من المتوقع أن ينمو بمعدل 6٪ تقريباً بحلول نهاية العام.

وقال رئيس الجمعية، كونستانس هانتر، إن "متوسط التوقعات يشير إلى أن الظروف ستتحسن بحلول نهاية العام بدعم من تحفيز مالي ونقدي هائل".

وكان قد أعلن الاحتياطي الفيدرالي يوم الخميس عن 2.3 ترليون دولار إضافي من القروض للشركات الصغيرة والمستهلكين. وتأتي هذه الخطوة إضافة إلى العديد من برامج الإقراض الأخرى في البنك المركزي، وخفض أسعار الفائدة إلى الصفر في محاولة لدعم الاقتصاد الأمريكي.

نشر