مفتي السعودية يوضح مقدار زكاة الفطر وأصنافها وموعد إخراجها مع دخول العشر الأواخر من رمضان 2020

اقتصاد
نشر
دقيقتين قراءة
صورة تعبيرية لرجل يصعد سلالما للوصول غلى مسجد في ماليزيا العام 2015

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—قال الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ، مفتى المملكة العربية السعودية، إن التمر من جملة الأصناف التي تخرج منها زكاة الفطر ومقدار الزكاة 3 كيلوغرامات تقريبا من قوت البلد.

جاء ذلك في مداخلة هاتفية للمفتي على قناة الإخبارية السعودية الرسمية، حيث أوضح أن إخراج زكاة الفطر يكون من أصناف قوت البلد أما بالنسبة لوقتها فإنها تخرج من ليلة العيد وحتى صلاة العيد، لافتا على أنها تعطى للأسر المحتاجة.

ومما لا شك فيه أن قضية "زكاة الفطر" قد شغلت فكر علماء الشريعة ورجال الدين على المستوى الاقتصادي، نظرا لما فيها من حقوق تترتب لصالح الفقراء والمساكين. وتباينت الآراء في جواز إخراج قيمة الطعام عوض إخراج الطعام نفسه ما بين مجيز ورافض لذلك.

ويستند علماء الشريعة الإسلامية في بيان قضية زكاة الفطر إلى حديث يشير إلى قيام النبي محمد وأصحابه بإخراج زكاة الفطر بمقدار صاع من طعام أو تمر أو شعير أو زبيب، ويشير العلماء إلى أن الصاع هنا هو "أربع حفنات بكفي رجل معتدل الخلقة."

ويقول الداعية علي القره داغي، الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين وأحد أبرز المتخصصين في الاقتصاد الإسلامي، إن أموال زكاة الفطر قد تكون ضخمة، وقد قدرها في مقابلة تلفزيونية سابقة بقرابة ثمانية مليارات دولار بحال احتساب ما يعادل خمسة دولارات على كل شخص.

ويرى أستاذ الفقه المقارن، عبدالعزيز بن فوزان بن صالح الفوزان، في بحث سابق قدمه بندوة البركة للاقتصاد الإسلامي، إن الزكاة من وسائل تحقيق التكافل المادي بين أفراد المجتمع، ويشدد على ضرورة قيام المؤسسات التي تقوم بالعناية بهذا الأمر وتنظيمه للقضاء على الفقر.

نشر