هذه الكمامة الذكية تضخم صوت مرتديها وتترجم 8 لغات.. هذا سعرها

اقتصاد
نشر
دقيقتين قراءة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- عندما جعلت جائحة فيروس كورونا كمامات الوجه ضرورة يومية، وجدت شركة "دونت روبوتيكس" اليابانية فرصة جديدة، وأنتجت كمامة ذكية، مصممة لتسهيل التواصل والتباعد الاجتماعي.

من خلال العمل مع تطبيق، يمكن لكمامة "C-Face Smart" نسخ الكلام، وتضخيم صوت مرتديها، وترجمة الكلام إلى 8 لغات مختلفة.

وتعتبر القواطع الموجودة في مقدمة الكمامة ضرورية للتنفس، ولذا، لا توفر الكمامة الذكية الحماية لمرتديها ضد فيروس كورونا. إلّا أنها صممت لتوضع فوق كمامة وجه قياسية، وفقاً للرئيس التنفيذي للشركة، تايسوكي أونو.

وتحتوي الكمامة المصنوعة من البلاستيك الأبيض والسيليكون، على ميكروفون مدمج يتصل بهاتف مرتديها عبر البلوتوث. ويمكن للنظام أن يترجم بين اللغات اليابانية والصينية والكورية والفيتنامية والإندونيسية والإنجليزية والإسبانية والفرنسية.

وطورت "دونت روبوتيكس" برنامج الترجمة لأول مرة لرجل آلي يسمى "سينامون"، ولكن عندما تفشى الوباء، عُلّق مشروع الروبوت، وتوصل حينها المهندسون إلى فكرة استخدام برنامجهم في كمامة للوجه.

الكمامة الذكية
يمكن للكمامة الذكية الترجمة بين اليابانية و8 لغات أخرى.Credit: donut robotics

ويقول أونو إن برنامج "دونت روبوتيكس" يستخدم تقنية التعلم الآلي الذي طور بمساعدة خبراء الترجمة، ويتخصص في اللغة اليابانية. كما يدعي أن التقنية المستخدمة هي "أفضل من واجهة برمجة تطبيقات غوغل، أو التقنيات الشائعة الأخرى" لمستخدمي اللغة اليابانية، لأن معظم التطبيقات المنافسة تركز على الترجمة من وإلى اللغة الإنجليزية.

ويقول أونو إنه من المتوقع أن تطلق أول مجموعة من الكمامات في اليابان، حيث ستتوفر ما بين 5 آلاف و10 آلاف كمامة بحلول ديسمبر/ كانون الأول.

وسيبلغ سعرها ما بين 40 و50 دولاراً، على حد قوله، مع اشتراك إضافي للتطبيق. ولا تخطط الشركة التوسع في الخارج حتى أبريل/نيسان من العام 2021، ولكنها لديها اهتمام في المملكة المتحدة والولايات المتحدة، حيث تخطط للحصول على تمويل جماعي، وفقاً لأونو.

نشر