توقيع أول اتفاق تجاري بين شركتين من الإمارات وإسرائيل لتطوير أبحاث كورونا

اقتصاد
نشر
3 دقائق قراءة
توقيع اتفاق تجاري بين شركتين إماراتية وإسرائيلية لتطوير أبحاث كورونا
Credit: wam.ae

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- وقعت شركة أبيكس الوطنية للاستثمار الإماراتية اتفاقا تجاريًا مع مجموعة تيرا الإسرائيلية، لتطوير أبحاث ودراسات بشأن فيروس كورونا، حسبما أوردت وكالة أنباء "وام" الرسمية.

ويأتي توقيع الاتفاق بعد ساعات إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بيانا ثلاثيا مشتركا، الخميس الماضي، بعد اتصال ضم نتنياهو وولي عهد أبوظبي محمد بن زايد، تم فيه الإعلان عن الاتفاق على "تطبيع كامل للعلاقات" بين إسرائيل والإمارات.

ووقع الاتفاق التجاري رئيس شركة أبيكس، خليفة يوسف خوري، وأورين ساديف رئيس مجموعة تيرا، في مؤتمر صحفي، حضره أيدو بيرنيكر ممثل مجموعة فيرست كابيتال، وعدد من كبار الشخصيات والمسؤولين في الشركتين، وممثلين عن وسائل إعلام إماراتية وإسرائيلية، وذلك في مقر الشركة في إمارة أبوظبي.

وقال رئيس شركة أبيكس، إن التعاون مع مجموعة تيرا الإسرائيلية "يشكل باكورة الأعمال لفتح التجارة والاقتصاد والشراكة الفعالة بين قطاعات الأعمال الإماراتية والإسرائيلية، لما فيه المنفعة والخير وخدمة الإنسانية عبر تعزيز الأبحاث والدراسات الخاصة بفيروس كورونا".

ومن جانبه، قال رئيس مجموعة تيرا: " يسرنا التعاون مع شركة أبيكس ونأمل أن نحقق من هذا التعاون الأهداف المنشودة، التي تعود بالمنفعة الاقتصادية على الجميع، خصوصًا في هذه الظروف الاستثنائية مع انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في مختلف أنحاء دول العالم".

وقال أيدو بيرنيكر، ممثل مجموعة فيرست كابيتال: "نحن في مجموعة فيرست كابيتال نهتم كثيرا بجلب الشركات المتخصصة في المجالات العلمية والعلوم والاختراعات لإبرام شراكات تجارية واستثمارية مع شركات إماراتية كشركة أبيكس الوطنية للاستثمار".

وإلى جانب تطوير أبحاث كورونا، يسعى الاتفاق إإلى تطوير جهاز فحص كورونا للمساهمة في تسريع عملية الفحص وتسهيلها وتوفيرها بدقة عالية للجميع، حسب ما أوردته وكالة الأنباء الرسمية.

وشركة أبيكس الإماراتية مهتمة بالاستثمارات العامة، منها القطاع الصحي، الذي ركزت عليه مؤخرًا.

في حين تأسست مجموعة تيرا في 2003 كجزء من معهد وايزمان للعلوم في إسرائيل، ولديها استثمارات في البحث والتطوير.

وأشارت وكالة الأنباء الرسمية إلى أنه تم إجراء اختبارات السلامة البيولوجية التابعة لمجموعة تيرا في العديد من البلدان حول العالم، بما في ذلك مستشفى الإمارات الميداني في أبوظبي، وسيتم تطبيقها على مستوى دولة الإمارات العربية المتحدة عامة.

 

نشر