هجمات إلكترونية تتسبب بإغلاق حسابات للحكومة الكندية

اقتصاد
نشر
دقيقتين قراءة
هجمات إلكترونية تتسبب بإغلاق حسابات للحكومة الكندية
Credit: lifestyle discover/ shutterstock

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- قالت الحكومة الكندية إنها اضطرت لإغلاق معظم منصاتها على الإنترنت في نهاية الأسبوع بعد هجوم إلكتروني متواصل تعرضت له خلال الأيام العديدة الماضية.

وكشف مسؤولون كنديون خلال عطلة نهاية الأسبوع إنهم اكتشفوا ما يصل إلى 300 ألف محاولة هجوم للوصول إلى حسابات على 24 نظاماً حكومياً على الأقل.

وقال مارك برويار، رئيس قسم المعلومات بالإنابة في الحكومة الكندية، إنه "في وقت مبكر من صباح يوم السبت، استهدفت بوابة CRA، وكالة الإيرادات الكندية، بشكل مباشر بكمية كبيرة من حركة المرور باستخدام روبوتات لمحاولة مهاجمة الخدمات من خلال حشو بيانات الاعتماد. بدافع من الحذر الشديد، أغلقت بوابة CRA لاحتواء الهجوم وتنفيذ تدابير لحماية خدمات CRA".

ويعد "حشو بيانات الاعتماد" هجوماً يتم فيه استخدام أسماء المستخدمين وكلمات المرور المسروقة للوصول إلى الحسابات الشخصية عن طريق الاحتيال.

وقد اخترق أكثر من 11 ألف من أصل 12 مليون حساب شخصي، بما في ذلك الحسابات الضريبية والبوابات عبر الإنترنت التي تصل إلى برامج الإغاثة الخاصة بفيروس كورونا. ويقول المسؤولون الحكوميون إنهم يأملون استعادة الخدمات عبر الإنترنت بحلول يوم الأربعاء.

وقال سكوت جونز، رئيس المركز الكندي للأمن السيبراني، "إن بيانات الاعتماد المستخدمة في الهجوم جاءت من اختراقات بيانات سابقة غير حكومية في كندا. وقد كانت فعالة لأن الكنديين أعادوا استخدام كلمات المرور القديمة على أنظمة الحكومة الكندية. الحسابات التي تستخدم كلمات مرور قوية وفريدة من نوعها تظل آمنة".

وأشار جونز إلى أنه من النادر أن تؤكد وكالته وجود أو طبيعة مثل هذا الاختراق الأمني أو التعليق عليه.

نشر