خسارة تصل إلى 1.2 ترليون دولار.. هكذا تأثر قطاع السفر بكورونا

اقتصاد
نشر
دقيقتين قراءة
UN-tourism-industry-COVID19-August2020

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – يؤمّن قطاع السياحة سبل عيش ملايين الأشخاص حول العالم، ولكن، مع تفشي جائحة فيروس كورونا في جميع أنحاء العالم، علّقت الرحلات وانخفض الطلب على السفر، ما تسبب في خسارة العديد من الأشخاص وظائفهم وسبل عيشهم.

ويشكل قطاع السفر لبعض دول العالم ما قد يصل إلى أكثر من 20٪ من ناتجها المحلي الإجمالي، إذ يعد بشكل عام ثالث أكبر قطاع تصدير في الاقتصاد العالمي، بحسب تقارير الأمم المتحدة.

وكان قطاع السفر من بين الصناعات الأكثر تأثراً بالجائحة، حيث أنه من المتوقع أن ينخفض عدد السياح الدوليين بما يصل إلى 78٪ في العام 2020، ما ينعكس بالتالي على انخفاض إنفاق السياح من 1.5 ترليون دولار في العام 2019 إلى ما بين 310 و570 مليار دولار في العام 2020. وبأرقام كهذه، يواجه أكثر من 100 مليون شخص يعمل في القطاع، خطر فقدان وظيفته.

وقد شهدت منطقة آسيا والمحيط الهادئ أكبر نسبة انخفاض بعدد السياح الدوليين في العام 2020، بانخفاض بلغ حوالي 60٪ في الأشهر الـ5 الأولى من السنة. في حين شهدت منطقة أفريقيا أقل نسبة انخفاض بعدد السياح، بلغت 47٪.

وتتعرّفوا أكثر إلى مدى تأثر القطاع السياحي بأزمة كورونا في الإنفوغرافيك أعلاه:

نشر