ما هي قطاعات العمل التي تقدم أفضل حزم رواتب في السعودية؟

اقتصاد
نشر
4 دقائق قراءة
ما هي قطاعات العمل التي تقدم أفضل حزم رواتب في السعودية؟

نشر هذا المقال بالتعاون مع موقع التوظيف الإلكتروني بيت.كوم

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – لا شك بأن فهم اتجاهات سوق العمل في السعودية يعد من بين أهم الأمور لكل مهني وصاحب عمل في أي قطاع، إذ يساعد ذلك الشركات في فهم توجهات وأولويات المهنيين، كما أنّه يساعد المهنيين في اكتشاف القطاعات التي تقدم أفضل الفرص، سواء كانوا يريدون تغيير وظائفهم أو مسارهم المهني كاملاً والبدء من الصفر.

ويكشف استبيان جديد بعنوان "أفضل قطاعات العمل لعام 2020" مستويات الرضا الحالية عن قطاعات عمل معينة في السعودية، لمساعدتك في اتخاذ قرارات أفضل بشأن مستقبلك المهني.

أفضل حزم الرواتب وفرص النمو الوظيفي

برزت قطاعات النفط والغاز والبتروكيماويات (26٪) والخدمات المدنية والحكومية (18٪) كأفضل القطاعات من ناحية تقديم فرص النمو الوظيفي في السعودية. أما بالنسبة للقطاعات التي تقدم أفضل حزم الرواتب، فقد شملت قطاعات النفط والغاز والبتروكيماويات (37٪) والخدمات المصرفية والمالية والمحاسبة (20٪).

إضافة إلى ذلك، برزت قطاعات الخدمات المدنية والحكومية (24٪) والنفط والغاز والبتروكيماويات (16٪) والتعليم والأكاديميا (16٪) كأفضل القطاعات من ناحية توفير توازن بين الحياة المهنية والشخصية، تليها الخدمات المصرفية والمالية والمحاسبة (14٪).

ومن وجهة نظر المجيبين، برزت قطاعات الجيش والدفاع والشرطة (27٪) والخدمات المدنية والحكومية (17٪) كالأكثر توظيفاً للخريجين الجدد مقارنة بالقطاعات الأخرى.

أكثر القطاعات جاذبية للباحثين عن عمل

برزت قطاعات الخدمات المدنية والحكومية (14٪)، والخدمات المصرفية والمالية والمحاسبة (7٪)، والتعليم والأكاديميا (6٪) في أعلى قائمة القطاعات التي تشهد أكبر نسبة إقبال بين المهنيين في السعودية.

وفيما يتعلق بمعدل الرضا عن قطاع العمل الحالي أو السابق، كان المجيبون أكثر رضا عن ساعات العمل (58٪)، والتوازن بين الحياة المهنية والشخصية (50٪) يليها ثقافة العمل (48٪).

الأكثر جاذبية للإناث والكفاءات المحلية

أما بالنسبة للقطاعات التي تجذب أكبر عدد من الإناث في السعودية، فهي قطاعات الرعاية الصحية والخدمات الطبية (23٪)، والتعليم والأكاديميا (20٪)، والإعلانات والتسويق والعلاقات العامة (19٪). من ناحية أخرى، احتلت قطاعات النفط والغاز والبتروكيماويات (24٪)، والخدمات المدنية والحكومية (21٪)، والخدمات المصرفية والمالية والمحاسبة (17٪) أعلى قائمة القطاعات الأكثر جاذبية للكفاءات السعودية.

القطاع الأكثر نمواً في السعودية

وقد تم استطلاع آراء وتوقعات المهنيين في السعودية حول المستقبل، إذ يعتقد المجيبون بأن يشهد قطاع تكنولوجيا المعلومات والإنترنت والتجارة الإلكترونية (26٪) أعلى معدل نمو خلال العام المقبل.

تغيير قطاع العمل

من ناحية أخرى، قال 24٪ من المجيبين في السعودية إنهم غيروا القطاعات التي يعملون فيها مرة واحدة على الأقل خلال العامين الماضيين. وبالنسبة لأولئك الذين غيروا قطاعاتهم، كان الحصول على راتب أفضل (36٪)، وعدم شعورهم بالتقدير (27٪)، والبحث عن فرص أفضل للنمو الوظيفي (22٪) ضمن الأسباب الرئيسة التي دفعتهم لهذا التغيير.

ويفكر أكثر من نصف المهنيين في السعودية (63٪) في تغيير القطاع الذي يعلمون فيه خلال الأشهر القليلة المقبلة، إذ برز البحث عن راتب أفضل (63٪) كالسبب الأكثر شيوعاً بينهم والذي يدفعهم لهذا التغيير، يليه البحث عن فرص أفضل للنمو الوظيفي (39٪).

وبرز قطاع النفط والغاز والبتروكيماويات (11٪) كالأكثر جاذبية لأولئك الذين يفكرون في تغيير قطاعهم الحالي.

نشر