شبكة BBC تعتذر عن استخدام "أساليب خادعة" في تأمين مقابلة الأميرة ديانا عام 1995

اقتصاد
نشر
3 دقائق قراءة
BBC تعتذر لاستخدامها أساليب خادعة في تأمين مقابلة الأميرة ديانا عام 1995
Credit: Tim Graham/ Corbis/ Getty Images

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- قدمت شبكة BBC البريطانية اعتذاراً غير مشروط بعد أن كشف تقرير أن صحفياً بارزاً استخدم أساليب "خادعة" لتأمين مقابلة تاريخية مع الأميرة ديانا في أثناء انهيار زواجها من الأمير تشارلز.

وفي عام 1995، أجرى الصحفي في BBC، مارتن بشير، مقابلة تاريخية مع ديانا كشفت فيها عن تفاصيل علاقتها بالأمير.

وقال المدير العام لـBBC، تيم ديفي، الخميس، إن المقابلة "كانت أقل بكثير مما يحق للجمهور توقعه. بينما لا تستطيع BBC إعادة عقارب الساعة إلى الوراء بعد ربع قرن، يمكننا تقديم اعتذار كامل وغير مشروط. BBC تقدم ذلك اليوم".

ووجد التقرير أن بشير أظهر كشوف حسابات مصرفية مزورة إلى تشارلز سبنسر، شقيق ديانا، الأمر الذي "خدعه ودفعه لترتيب لقاء مع الأميرة ديانا".

ويشير التقرير إلى أنه "من خلال الوصول إلى الأميرة ديانا بهذه الطريقة، تمكن السيد بشير من إقناعها بالموافقة على إجراء المقابلة"، مضيفاً أن هذا السلوك يعد انتهاكاً لإرشادات BBC.

وسبق أن أفاد مراسل CNN ماكس فوستر، أن بشير استخدم وثائق مزورة تشير إلى أن موظفي القصر كانوا يعملون ضد الأميرة ديانا ويتقاضون رواتب للتجسس عليها.

وقال مات ويسلر، مصمم غرافيك سابق في BBC، إنه عمل على بيانات مصرفية كاذبة بعد أن تواصل معه بشير.

وقد هزت المقابلة من عام 1995 الحياة العامة البريطانية، إذ خلالها، أخبرت ديانا بشير أن زواجها من تشارلز كان يتضمن "3 أشخاص"، في إشارة إلى كاميلا باركر بولز، التي تزوجها وريث العرش فيما بعد.

وصُدم قصر باكنغهام بالمقابلة بسبب تعليقات ديانا التي ألقت ضوءاً نادراً على ما يحدث داخل العائلة المالكة.

وقد تنحى البشير عن منصبه كمحرر ديني في BBC الأسبوع الماضي، لما وصفه بالأسباب الصحية.

وفي 14 مايو/ أيار الجاري، أرسل جوناثان مونرو، نائب مدير الأخبار في BBC، رسالة إلكترونية إلى الموظفين يؤكد أن بشير سيغادر المؤسسة، كتب فيها: "لقد أبلغنا بقراره الشهر الماضي، قبل أن يُعاد إدخاله إلى المستشفى لإجراء عملية جراحية أخرى في قلبه. رغم خضوعه لعملية جراحية كبيرة في نهاية العام الماضي، إلا أنه يواجه بعض المشكلات المستمرة وقرر التركيز على صحته. نتمنى له الشفاء التام والسريع".

نشر