الأحياء الفقيرة وجهة كأس العالم في البرازيل

منوعات
نشر
الأحياء الفقيرة وجهة كأس العالم في البرازيل
حي فقير في مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية في 21 شباط/فبراير العام 2014

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- تقدم التلال والشواطئ في الأحياء الفقيرة في مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية، بعض من أفضل المناظر في المدينة، فضلاً عن إمكانية ايجاد غرف للإقامة بأسعار زهيدة.

وبدأ السكان في الأحياء الفقيرة يفتحون أبوابهم أمام السياح، والذين هم على موعد مع مباريات كأس العالم بعد أقل من أربعة أشهر. وتتضمن العروضات أيضاً تأجير الأسرة، والغرف، فضلاً عن بناء نزل للشباب.

وقال الرحال الهولندي والذي يقيم في نزل في مدينة الصفيح في منطقة فيديغال البرازيلية  إنه "إذا كنت تريد أن تشاهد مباريات كأس العالم، وتعيش تجربة الحياة الحقيقية في البرازيل، فيجب أن تسكن في هذه الأماكن."

أما الأسرة في النزل في منطقتي كوباكابانا وشواطئ ايبانيما، والتي عادة يمكن استئجارها بحوالي 40 دولار في الليلة، فمن المتوقع أن تبلغ كلفتها ما قيمته 400 دولار، خلال دوري كأس العالم. أما الغرف في الفنادق فتعتبر أكثر غلاء. ولكن الحصول على مكان للنوم في نزل "التو فيديغال" تبلغ كلفته حوالي 65 دولار أي أربع مرات أكثر من السعر المعتاد.

وبطبيعة الحال، فإن الضيوف الذين سيتواجدون في الأحياء الفقيرة في ريو دي جانيرو، سيواجهون الكثير من العوائق، إلى جانب الغرف المتواضعة، مثل القمامة التي غالبا ما تتراكم في هذه المنطقة، فضلاً عن سوء الخدمة في قطاع الكهرباء والمياه والصرف الصحي تعتبر متقطعة في أحسن الأحوال.

أما أكثر ما يثير القلق، فهو الحالة الأمنية الخطيرة، إذ قبل عدة سنوات، كانت عصابات المخدرات المسلحة تسيطر على الأحياء الفقيرة في ريو دي جانيرو.

وتتواصل المعارك بالأسلحة في العديد من الأحياء الفقيرة.

وأطلق الأمريكي إليوت روزنبرغ موقع على شبكة الانترنت حول كأس العالم، ما يسمح للسكان بتأجير الغرف للأجانبومن المتوقع حضور حوالي 600 ألف من المشجعين الأجانب على مدار البطولة إلى البرازيل.

نشر