غواصة تتحول إلى فندق للعلاقات الغرامية في أعماق المحيطات

غواصة تتحول إلى فندق للعلاقات الغرامية في أعماق المحيطات

المتر المربع
نُشر يوم الأحد, 09 مارس/آذار 2014; 10:45 (GMT +0400). آخر تحديث يوم الاثنين, 24 أكتوبر/تشرين الأول 2016; 03:43 (GMT +0400).

غواصة العشاق ""للأغنياء" فقط

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- هل فكرت يوماً ما في خدمة جديدة من نوعها تتيح للعشاق الذين يرغبون في الحصول على الشعور بالاثارة في غرف رومانسية، أن يحصلوا على هذا الشعور أيضاَ وهم في أعماق المحيط؟

 وهذا بالتحديد ما تقدمه شركة "أوليفر لرحلات السفر" الفاخرة في أحدث عروضها .أما الخدمة الجديدة للحصول على الشعور بالمتعة فتستهدف الأزواج والعشاق، الذين يسعون للإثارة الجسدية تحت الماء في غواصة خاصة تلقب باسم "لوفرز ديب" أو "عشاق الأعماق."

أما قضاء العطلات المبتكرة، في الغواصة الراسية في منطقة البحر الكاريبي، فقد تم إطلاقها من قبل الشركة البريطانية للسفر للاحتفال بالذكرى السنوية العاشرة لإنشائها.

وقال مؤسس "أوليفر لرحلات السفر،" أوليفر بيل: "لقد بدأنا في العمل منذ 10 سنوات مع التركيز على القصور الفرنسية في البداية، ولكن أطلقنا أوليفرز ترافل في نوفمبر/تشرين الثاني، والتركيز يجري حالياً على خصائص فريدة من نوعها،" مضيفاً أن "من أجل بث الحياة في علامة تجارية جديدة، احتجنا إلى الحصول على بعض أفكار الملكية الاستثنائية."

وأوضح بيل: "سئلنا عن المكان الأروع للإقامة..فبدأنا في قضاء العطلة على سطح القمر، وبالطبع أدركنا أن ذلك سيكون مستحيلاً، لذا كانت الغواصة الهدف الواقعي المقبل، إذ كانت إحدى شركة الغواصات لديها القدرة على جعل الأمر حقيقيا."

أما العائق الوحيد لإتمام هذه الرحلة الخيالية، فقد يتمثل بحاجتك إلى الكثير من المال، إذ تبلغ كلفة الرحلة الخاصة حوالي 292 ألف دولار في الليلة الواحدة.

وتم إطلاق المشروع، على نحو ملائم، في عيد الحب، ولكن حتى اليوم لم يدفع أحد من الأشخاص هذا المبلغ للإقامة في الغواصة لليلة واحدة.

وقال بيل: "لدينا حوالي خمسة طلبات جدية، لذا أتوقع أن يتم الحجز من إحدى الزبائن في وقت قريب جدا."

وكجزء من الخدمة، يمكن للزبون أن يختار كيفية الهبوط على سطح الغواصة، حيث يتم التعاقد حالياً مع مجموعة متنوعة من الشركات المختلفة ذات العلامة التجارية، وذلك بدءاً من غرفة النوم إلى الحمام، ومن ثم النادي الليلي وصالة رقص.

ويبقى أن على الزبون أن يدفع كلفة الرحلات الخاصة به، ولكن سيكون هناك قارب سريع لإيصاله إلى سطح الغواصة. وقد تم إعطاء جميع الغرف في الغواصة لمسة فنية ورومانسية تساعد العشاق على السفر براحة ورفاهية.

وأكدت "أليفر لرحلات السفر" أن طاقم الغواصة (القائد ورئيس الطباخين والخدم) سيقيمون في غرف معيشية منفصلة، وعازلة للصوت في الطرف الآخر من الغواصة.

ورغم أن الغواصة ترسو حالياً في منطقة البحر الكاريبي، إلا أنه يمكنها أن ترسو في أي مكان يطلبه الزبون.

ويمكن أيضا لرئيس الطباخين أن يقدم قائمة من المأكولات المثيرة للشهوة الجنسية، بما في ذلك كل شيء من المحار إلى قطع الكاتو بالشوكولاته مع طعم دبس الرمان.

وأوضح بيل: "نحن نعلم أن الأسعار مرتفعة ولا تناسب عملائنا المعتادين في فئتها السعرية، لكن نعتقد أن الأشخاص الأثرياءمن هذا النوع، ستمتعون بأذواق محددة وغريبة للغاية لكيفية قضاء عطلاتهم الرومانسية."

 

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"dalomari","branding_ad":"1SM","branding_partner":"","broadcast_franchise":"","friendly_name":"غواصة تتحول إلى فندق للعلاقات الغرامية في أعماق المحيطات","full_gallery":"FALSE","gallery_name":"","gallery_slide":"","publish_date":"2014/03/09","rs_flag":"prod","search_results_count":"","search_term":"","section":["entertainment"],"template_type":"content: no media","topic":"","video_collection":"","video_hpt":"","video_opportunity":"0","video_player_type":""}