إقامة صلاة بـ"إمباير ستيت" تنتهي بدعوى قضائية

منوعات
نشر
إقامة صلاة بـ"إمباير ستيت" تنتهي بدعوى قضائية

أتلانتا, الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) --    أقامت عائلة مسلمة دعوى قضائية إثر اقتيادها خارج مبنى "إمباير ستيت" لإقامتها الصلاة أثناء زيارة ترفيهية للمعلم البارز في نيويورك.

وتقول مستندات الدعوى القضائية في محكمة مقاطعة مانهاتن إن فهد ترميزي، وزوجته، أمينة، وطفلاهما كانوا بمنصة المراقبة بإمباير ستيت عندما حان وقت الصلاة.

ولجأت  العائلة إلى ركن هادئ بالمنصة للصلاة عندما باغتهم عناصر أمن المبنى، ولكزوا الزوج عدة مرات في يديه وقدميه وبأنحاء أخرى في جسمه، وإخباره بأنه من غير المسموح به الصلاة في المنصة، قبل أن يرافقوا العائلة "عنوة" إلى الطابق الأرضي من المبنى.

وأقامت العائلة دعوى قضائية ضد الشركة المسؤولة عن إدارة "إمباير ستيت" والمبنى، والشركة المسؤولة عن توفير الأمن، بجانب اثنين من عناصر الأمن، بدعوى انتهاكهم للتعديل الأول والـ14 للدستور الأمريكي وقوانين الولاية والحقوق المدنية.

 وقالت براندي بيرغمان، الناطقة باسم الشركة التي تدير "إمباير ستيت" لـCNN.: "هذه مزاعم لا أساس لها وسنرد عليها في المحكمة."

وبالمقابل، قال محامي العائلة للشبكة، فيليب هينز، حول الحادثة" إلقائهم خارج المبنى ينم عن سلوك جاهل ومخز وتصرف تمييزي."

نشر