ملاحقة قضائية لسيدة أمريكية رمت هيلاري كلينتون بالحذاء

ملاحقة قضائية لسيدة أمريكية رمت هيلاري كلينتون بالحذاء

اخترنا لكم
نُشر يوم الجمعة, 11 ابريل/نيسان 2014; 11:11 (GMT +0400). آخر تحديث الثلاثاء, 15 ابريل/نيسان 2014; 10:21 (GMT +0400).
0:40

وجهت السلطات الأمريكية الاثنين تهما رسمية إلى أليسون ايرنست، السيدة التي قامت برشق وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة، هيلاري كلينتون بالحذاء

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) --  وجهت السلطات الأمريكية الاثنين تهما رسمية إلى أليسون ايرنست، السيدة التي قامت برشق وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة، هيلاري كلينتون بالحذاء، وفقا لما أكده الجهاز السري المسؤول عن حماية الشخصيات السياسية الأمريكية.

وجرى اعتقال ايرنست، 36 عاما، من منزلها في مدينة فينكس بولاية أريزونا، وقد قالت الشرطة إن ايرنست دخلت إلى الحفل الذي كانت كلينتون تتحدث فيه دون بطاقة دعوة، وكانت تحتفظ بالحذاء في حقيبتها، وقد بدت بعد توقيفها "مضطربة ولكنها تدرك ما فعلته."

وبحسب ما ذكرته السلطات، فإن ايرنست ستواجه تهمة "إساءة التصرف" بحق كلينتون، كما تدرس السلطات في مدينة فينكس إمكانية اتهامها بخرق القانون عبر دخول مكان الحفل دون تصريح.

وكانت ايرنست قد رمت الحذاء الجمعة على كلينتون خلال كلمة ألقتها في لاس فيغاس. ولم يصب الحذاء كلينتون، التي تعاملت مع الموضوع بشكل جيد، ومازحت الجمهور حول ما حصل. وكانت كلينتون تلقي كلمة في اجتماع حول تجارة المواد القابلة للتدوير.

وقالت كلينتون مخاطبة الجمهور: "يا إلهي، لم أكن أعلم أن إدارة المهملات الصلبة أصبحت مثيرة للجدل بهذا الشكل."

 

من جهة أخرى، ألقى عناصر الحراسة الخاصة القبض على السيدة، التي لم يتم الكشف عن هويتها، مؤكدين أن اسمها لم يكن من بين المدعوين، وأنها نجحت في تجاوز الحراسة الأمنية.