مطعم وجبات سريعة يلقي بطفلة خارجا.. لأن وجهها يزعج الرواد

مطعم وجبات سريعة يلقي بطفلة خارجا.. لأن وجهها يزعج الرواد

منوعات
آخر تحديث الثلاثاء, 17 يونيو/حزيران 2014; 03:19 (GMT +0400).
صحفة الطفلة على موقع فيسبوك

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- غصت المواقع الاجتماعية بدعوات لمقاطعة مطعم وجبات سريعة طرد طفلة في الثالثة من العمر لأن وجهها الذي تشوهه الندوب والجروح العميقة بعد تعرضها لهجوم كلاب، بدعوى أن شكلها يزعج بقية رواد المطعم.

وسارعت  سلسلة مطاعم "KFC" للاعتذار  عن الواقعة والتبرع بمبلغ 30 الف دولار لتكلفة معالجة الطفلة فيكتوريا ويلشر.

وتعرضت ويلشر، أثناء زيارة إلى منزل جدها في إبريل/نيسان، إلى هجوم ثلاث كلاب، وأصيبت بجروح بليغة بعدما نهشت الكلاب وجهها ما أدى إلى فقدانها النظر بعينها اليمني واصبة الجانب الأيمن من وجهها بالشلل، خضعت عقب الحادث إلى عدة عمليات جراحية وجلسات علاجية مكثفة.

وفي يوم الحادث قررت جدها أخذها لتناول وجبة بالمطعم عقب زيارة الطبيب، وروت التفاصيل قائلة: "طلبت كوبا من الشاي وبعض البطاطا المهروسة لأنها جائعة.. رغم أنها تتغدى بواسطة أنبوب لكني اعتقدت أن باستطاعتها تناول البطاطا المهروسة."

وأضافت: "حضروا إلينا وطلبوا منا المغادرة لأن وجهها يزعج الرواد.. فيكتوريا فهمت الامر تماما.. أخذت تبكي طيلة الوقت في طريق العودة إلى المنزل."

وتطرقت عائلة الطفلة للحادثة على صفحة بموقع "فيسبوك" أقامتها خصيصا لجمع تبرعات لأجل علاجها، وكتبت: "هل يبدو هذا الوجه مخيفا لك.. أنا شخصيا لن تطأ قدمي مطعم KFC مجددا وسأكتب للرئيس التنفيذي."

وسرعان ما سرت موجة استنكار على المواقع الاجتماعية صب فيها القراء جام غضبهم على سلسلة مطاعم الوجبات السريعة، وبلغ عدد متابعي صحف الطفلة أكثر من 45 ألف شخص في وقت قصير.

وبالمقابل، قالت شركة "KFC" إنها تحقق في هذا التصرف "البغيض والذي لا يمكن التغاضي عنه"، مضيفة في بيان: بصرف النظر عن نتائج التحقيق نقدم اعتذرنا لأسرة فيكتوريا ونحن ملتزمون بمساعدتهم."

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"enakhlawi","branding_ad":"Entertainment_Branding","branding_partner":"","broadcast_franchise":"","friendly_name":"مطعم وجبات سريعة يلقي بطفلة خارجا.. لأن وجهها يزعج الرواد","full_gallery":"FALSE","gallery_name":"","gallery_slide":"","publish_date":"2014/06/16","rs_flag":"prod","search_results_count":"","search_term":"","section":["entertainment"],"template_type":"content: no media","topic":"","video_collection":"","video_hpt":"","video_opportunity":"0","video_player_type":""}