رحلة "المايو" والـ"بيكيني" عبر التاريخ

ستايل
نشر
رحلة "المايو" والـ"بيكيني" عبر التاريخ
15/15رحلة "المايو" والـ"بيكيني" عبر التاريخ

واشتهرت اللاعبة الأولمبية فلورنس غريفيث جوينير بلباس البحر المخصص للرياضة، والذي عكس تأثير الرياضة على أثواب السباحة في فترة متأخرة من الثمانينيات. وفي فترة الستعينيات، انطلقت عارضات الأزياء إلى المجد من خلال التقط صور لهن بلباس البحر، ووضعها على أغلفة المجلات. واعتبرت عارضة الأزياء تايرا بانكس من أصل إفريقي أمريكي أول امرأة تظهر على غلاف مجلة بلباس البحر مرتين في العامين 1996 و1997.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- هل تفضل المرأة عادة ثوب سباحة يتألف من قطعة واحدة أو قطعتين من "البيكيني؟" وربما، لا يعرف العديد من الأشخاص أن لباس البحر لم يأت محض صدفة، بل مر بمراحل عدة عبر التاريخ. ويذكر أن الإيرادات المقدرة لصناعة ثوب السباحة في جميع أنحاء العالم في العام 2015، حققت ما قيمته 17.6 مليار دولار. لذا، كيف أثرت الموضة على تطور لباس البحر؟

نشر