جولة "يوميات تاكسي" في تايوان: رحلة غامضة إلى حيث لا تدري

جولة "يوميات تاكسي" في تايوان: رحلة غامضة إلى حيث لا تدري

سياحة وسفر
نُشر يوم السبت, 16 اغسطس/آب 2014; 11:41 (GMT +0400). آخر تحديث يوم الاثنين, 24 أكتوبر/تشرين الأول 2016; 07:04 (GMT +0400).
جولة "يوميات تاكسي" في تايوان: رحلة غامضة إلى حيث لا تدري

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) --  هنالك قول مأثور قديم، يقول : المغزى من السفر هو الرحلة وليس الوجهة!

شركة "توبولوجي" للسياحة في تايبيه، تايوان، طبقت هذا المفهوم حرفياً، إذ لم تدرج قائمة بالأماكن السياحية على أحدث جولاتها في المدينة، فهذا المبدأ يقوم على عدم معرفة الشركة باتجاه زبائنها بمجرد قيامهم بحجز جولة "يوميات تاكسي".

ورغم أن البعض قد يرى هذا النوع من الجولات مملا، إلا أن البعض الآخر يرى بأنه تجربة لا تنسى، خاصة وأن مفهوم "يوميات تاكسي" يتسم بالبساطة. وينفق السائح 33 دولار مقابل جولة سياحية مدتها ساعة في سيارة أجرة محلية، يمكن له من خلالها الذهاب إلى نفس الأماكن التي يزورها الركاب العاديون.

ويقول مؤسس مشارك في شركة توبولوجي، بيتر لين: "الفكرة راودتني منذ وقت طويل عندما كنت أحد الركاب في سيارة أجرة." ويضيف لين بالقول: "السائق كان ثرثاراً إذ تجاذبنا أطراف الحديث دون توقف خلال الرحلة التي امتدت إلى نصف الساعة." 

ويشير لين إلى أن تلك التجربة جعلته يفكر بأن دور سائقي سيارات الأجرة والركاب المحليين لا ينحصر في القيادة فقط، بل يمكن أن يكونوا أيضا مرشدين سياحيين.

وأطلقت شركة توبولوجي جولاتها السياحية "يوميات التاكسي" الشهر الفائت، وأفادت بان سائحين اثنين من أمريكا وانجلترا قاموا بتجربة هذه الجولة، التي تضمنت أهم المواقع السياحية، مثل قاعة شيانغ كاي شيك التذكارية، وحي شيني، فضلاً عن التجول في مكتب الرئيس. وتمكن السائحان من التجول داخل مناطق لا يمكن الوصول إليها بسهولة مثل مواقع في مدينة تايبيه الجديدة، والتي تبعد ساعة عن مركز المدينة.

وكان لين قد قام بجولة تجريبية قبل إطلاق المشروع بشكل رسمي، إذ يقول: "في البداية كان الأمر غريباً، لانني لم أتنقل في سيارة أجرة لمدة طويلة، ولم يحدث أبداً أن قابلت أشخاص غرباء."

ويؤكد لين بأنّ هذه الجولة تتيح للسكان المحليين فرصة التعرّف إلى أماكن وأزقة مجهولة لم يشاهدوها من قبل، ويشير إلى أن الجزء الأهم في جولة "يوميات تاكسي" هو الالتقاء بالسكان المحليين، موضحاً بأن "التايوانيين معروفون بحسن الضيافة."

ويضيف لين بأن تجربة "يوميات تاكسي" تتيح للسياح فرصة تكوين صداقات مع السكان المحليين والاختلاط بهم عن قرب، ودعوتهم لزيارتهم في منازلهم لتناول الطعام التايواني.

ويعتبر العثور على سائقي سيارات الأجرة ممن لديهم استعداد للتعاون، بمثابة التحدي الأكبر منذ بداية الفكرة، إذ يقول لين في هذا السياق : "كان لا بد من إقناع السائقين بأن الجولة لن تؤثر على أعمالهم، بل في الواقع ستساعد في الحصول على دخل إضافي، فضلاً عن الاستفادة من التعامل مع الأجانب." 

 وتتعاون حالياً "يوميات تاكسي" مع خمسة سائقين يتحدثون الإنجليزية، وتوجد لافتات في كل سيارة أجرة تقدم شرحاً حول مفهوم الجولة للركاب.

ويؤكد لين بأن سائقي سيارة الأجرة هم أفضل دليل سياحي، لأنهم يعرفون مدينة تايبيه وأفضل الاكلات جيداً.

ويعتبر لين أن الرحلة ليست حول المناظر أو الوجهة، ولكن عن الخبرات المكتسبة من التجربة والأشخاص الذين نلتقيهم، الأمر الذي يجعل الرحلة فريدة من نوعها.

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"sayish","branding_ad":"travel","branding_partner":"","broadcast_franchise":"","friendly_name":"جولة يوميات تاكسي في تايوان: رحلة غامضة إلى حيث لا تدري","full_gallery":"FALSE","gallery_name":"","gallery_slide":"","publish_date":"2014/08/16","rs_flag":"prod","search_results_count":"","search_term":"","section":["entertainment"],"template_type":"content: no media","topic":"","video_collection":"","video_hpt":"","video_opportunity":"0","video_player_type":""}