متاحف الطيران التي لم تسمع بها.. ماذا يوجد فيها؟

متاحف الطيران التي لم تسمع بها.. ماذا يوجد فيها؟

سياحة وسفر
نُشر يوم الثلاثاء, 19 اغسطس/آب 2014; 03:29 (GMT +0400). آخر تحديث يوم الاثنين, 24 أكتوبر/تشرين الأول 2016; 07:04 (GMT +0400).
متاحف الطيران التي لم تسمع بها.. ماذا يوجد فيها؟

(CNN)-- تم افتتاح متحف دلتا للطيران  في شهر يونيو/ حزيران، ويعتبر معرضا لبعض أفضل ما قدمته الصناعة الجوية حتى الآن، بما في ذلك طائرات هي الأولى من نوعها ولعبت دورا رياديا في صناعة الطيران. وتم بناء المتحف في موقع اثنتين من حظائر الطائرات في المقر الرئيسي لشركة دلتا، وبجوار مطار أتلانتا هارتسفيلد جاكسون الدولي. وفيما يلي أبرز ما يمكن مشاهدته داخل المتحف:

  • طائرة "دي-سي 3" التي تعود إلى العام 1940، والتي كانت تدعى باسم "السفينة 41".

وفي بداية منتصف الثلاثينات، جاء أكثر من 14 ألف نموذج لطائرات تجارية وعسكرية خرجت من خط انتاج دوغلاس للطائرات من اجل تعميم السفر جواً في معظم أنحاء أمريكا. وما زالت هنالك مئات الطائرات من طراز "دي-سي3" تحلق في جميع أنحاء العالم بفضل قوة ومتانة هيكلها.

  • طائرة من طراز بوينغ 767 و232، ذات المحركات الكهربائية، وفيما يلي بعض الحقائق المثيرة للاهتمام حول الطائرة:

كبادرة تضامن قام موظفي دلتا بجمع 30 مليون دولار لشراء الطائرة خلال الظروف الاقتصادية الصعبة في العام 1982.

وتستوعب الطائرة 204 مسافر، و6 من أفراد الطاقم، وظلت الطائرة تحلق حتى عام 2006 قبل تسليمها للمتحف. الطائرة مثل متحف صغير، حيث يمكن الاطلاع على قسم الدرجة الأولى وكأن الزمن توقف، وركائز المقعد تحتوي على هواتف الركاب وضوابط الصوت. والحواجز داخل الطائرة مزينة بأشرطة مقلمة، وشاشة فيديو مركبة على الحائط، وسماعات الصوت معلقة في السقف، ودبابيس اوسمة، وازياء الطيران.

  • طائرة كونفير 880-22 : هي طائرة كلاسيكية لم تلق التكريم الذي يليق بها، وتحلق لصالح شركة دلتا من العام 1960 إلى 1973. وقام ملك الروك، إلفيس بريسلي بشراء طائرة من هذا النوع  وسماها على اسم ابنته ليزا ماري. ويقول الكابتن المتقاعد من دلتا، الأب فرانك بوتومز بأن هذه الطائرة مثل سيارة البورش الرياضية، إذ أنها تحلق بسرعة 586 ميل في الساعة. وفي العام 1959 اعتبرت 880 أسرع طائرة ركاب في العالم، وسجلت رقما قياسيا بسرعة 715 ميل في الساعة.
  • قسم الجناح لأول طائرة لوكهيد لـ-1011 تريستار، والتي حلقت لأول مرة في السبعينات، واستخدمت في فيلم "باسينجر57" في العام 1992. وأحبها الطيارون لكفائتها  وانخفاض صوت المحرك المزعج، وكانت تسمى أحياناً بـ "طائرة الهمس". ويقول بوتومز إن "هذه الطائرة كانت ثابتة، ولا يوجد أي تقلبات تؤثر في السيطرة عليها."

ويقدم المتحف شاشت لمس سهلة الاستخدام تحتوي على جميع البيانات عن الطائرات، فضلاً عن الطيران التشبيهي الذي كان يستخدم لتدريب الطيارين في شركة دلتا.

تغطية ذات صلة

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"","branding_ad":"travel","friendly_name":"متاحف الطيران التي لم تسمع بها.. ماذا يوجد فيها؟","full_gallery":"FALSE","publish_date":"2014/08/19","rs_flag":"prod","section":["entertainment",""],"template_type":"adbp:content",}