فيل يسحق حتى الموت طبيبا كان يرعاه

منوعات
نشر
فيل يسحق حتى الموت طبيبا كان يرعاه

اتلاتنا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- توفي طبيب بيطري أمريكي متقاعد في ولاية مين، سحقا تحت أقدام فيل كان يرعاه في منشأة تأهيلية أقامها خصيصا لرعايته وفيل آخر بعد إحالتهما للتقاعد من سيرك كانا يقدمان فيه فقرة استعراضية.

وقال مارك بلسرين، من الطب الجنائي بمقاطعة نوكس، إن الطبيب المتقاعد، جيم لوريتا،56 عاما، توفي "جراء الاختناق وعددا من الكسور جراء الضغط على الصدر."

مضيفا: "من الواضح إنه حادث تراجيدي."

وتولي لوريتا، رعاية الفيلين الآسيويين: روزي" و"أوبال"،  منذ تقاعده كطبيب بيطري عام 2011 وأسس مركزا لإعادة تأهيلهما يحمل اسم "الآمل للأفيال."

ويزن كل من الفيلين، قرابة 8 آلاف باوند، (3.6 طن) وكانا يتلقيان العلاج بالمركز التأهيلي من "تدهور وتضرر المفاصل والعضلات" بعد تقاعدهما من العمل بسيرك.

نشر