أمريكيان حاولا شحن أجزاء بشرية من تايلاند: لمفاجأة أصدقائنا في لاس فيغاس

منوعات
نشر
أمريكيان حاولا شحن أجزاء بشرية من تايلاند: لمفاجأة أصدقائنا في لاس فيغاس

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) --  أصدرت السلطات التايلاندية مذكرة اعتقال بحق أمريكيين اثنين بتهمة سرقة أعضاء بشرية من متحف ملحق بمستشفى، ومحاولة إرسال "الشحنة البشرية" بطرد بريدي إلى لاس فيغاس.

وقال نائب مفوض الشرطة التايلاندية، الجنرال روانغساك جريتيك، إن ريان إيدوارد ماكفيرسون، ودانيال جامون تانر، وأثناء استجوابهما، بررا فعلتهما بمحاولة "مفاجأة أصدقائهما" في لاس فيغاس.

وتمكن الأمريكيان من مغادرة تايلاند رغم استجوابهما من قبل الشرطة، وتعذر على الشبكة الحصول على تعقيب منهما بشأن هذه الادعاءات.

واكتشف أحد العاملين بشركة  للشحن في إقليم "باثوم تاني" الأجزاء البشرية في ثلاثة مغلفات، أثناء فحص الطرود بالماسح الضوئي.

ويحوي أحد الطرود على رأس رضيع، والآخر على القدم اليسرى لطفل مقسمة إلى ثلاثة أجزاء ، وقلب وجلد شخص بالغ في الطرد الثالث.

وأوضحت مصادر أمنية تايلاندية أن الأمريكيين قالا بأنهما، ومقابل 100 دولار، اشتريا الأجزاء البشرية من سوق نسيا مكانها، ليتضح لاحقا إنها مسروقة من متحف طبي في مستشفى "سيريراج، الذي يعتبر من أكبر المستشفيات في تايلاند.

وزعمت الشرطة أن الأمريكيين ظهرا في الكاميرا الأمنية الملحقة بالمستشفى.

نشر