ليست أجساماً ملموسة.. بل لوحات تلاعب فنانونها بأبعادها لتبدو حقيقية

منوعات
نشر
ليست أجساماً ملموسة.. بل لوحات تلاعب فنانونها بأبعادها لتبدو حقيقية
11/11ليست أجساماً ملموسة.. بل لوحات تلاعب فنانونها بأبعادها لتبدو حقيقية

وبدأ بيتا العمل في هذا المجال من الفنون منذ عام 1993 ويقول إنه استمد وحيه الفني من المهندسة العراقية زها حديد التي يشابه عملها عمله.

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- بدأ جيل جديد من الفنانين بتحويل الجدران الجرداء إلى لوحات ثلاثية الأبعاد، لتبدو وكأنه تتبثق من خارج المباني إلى الشوارع.. شاهدوا أبرز هذه اللوحات من حول العالم.

نشر