عوض ذبحها بالمسالخ.. الخيول المسنة تعالج الاضطرابات النفسية للأطفال

منوعات
نشر
عوض ذبحها بالمسالخ.. الخيول المسنة تعالج الاضطرابات النفسية للأطفال
6/6عوض ذبحها بالمسالخ.. الخيول المسنة تعالج الاضطرابات النفسية للأطفال

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- يقوم توني جيراردي وزوجته ميكي دايدون، وكلاهما محب للأحصنة، في جمعية "ليستانسيا" بدعم مشروع "المحافظة على الحصان العامل" والذي يحمي الخيول الكبيرة السن ويمنع تحويلها إلى المسالخ من خلال تدريبها في مزرعتهما، في مدينة تورينو الإيطالية. وخلال السنوات الأربع الأخيرة، تمكنا من إنقاذ حوالي 40 حصانا، من سكين الجزار،عبر ايجاد ملاك جددا يرغبون باستخدام الحصان العامل، وتدريبه على أدوار جديدة.

أما الأحصنة التي تُدرب في "ليستانسيا" فيستخدم بعضها لمجرد الركوب عليها من قبل للعائلات وشركات الترفيه، فيما تُدرب أحصنة أخرى لسحب العربات في المواقع السياحية وعدد قليل من الخيول تُؤخذ للمساعدة من قبل المعالجين الصحيين، في معالجة المرضى الذين يعانون من الشعور بالقلق والمشاكل العقلية الأخرى، بما في ذلك الأطفال مفرطي الحركة الذين يعانون من اضطراب نقص الانتباه.

نشر