فخامة وأناقة ومشاهير..العقل المدبر وراء إمبراطورية أزياء بمليارات الدولارات

منوعات
نشر
فخامة وأناقة ومشاهير..العقل المدبر وراء إمبراطورية أزياء بمليارات الدولارات
9/9فخامة وأناقة ومشاهير..العقل المدبر وراء إمبراطورية أزياء بمليارات الدولارات

كيندال جينير التي ظهرت في الحفل بعد انتهاء عرض الأزياء.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- لم يكن لدى المصمم الإيطالي ريكاردو تيشي سوى مجموعتين من الأزياء تحملان اسمه عندما طلبت دار "جيفنشي" للأزياء الفرنسية الراقية منه، الانضمام إليها كمدير إبداعي.

ورغم أن سنه كان صغيراً وأفكاره الثورية تجاه الدين والجنس، وأسلوبه الذي يميل إلى الغموض، إلا أن المصمم الايطالي لم يكن الخيار المثالي باعتقاد الكثير من الأشخاص.

لكن، بحسب ما قال المدير التنفيذي لمجموعة "LVMH " تيشي التي تضم شركة جيفينشي، فإن عنصر المجازفة ضروري في قطاع الموضة، مضيفاً: "لا يكفي أن يكون المصمم موهوباً. ويُوجد في عالم الموضة أمثلة لمصممين موهوبين جداً يعملون تحت أسماء كبيرة، من دون النجاح أحياناً."

وبحسب تيشي، افتقرت الدار قبل انضمامه إلى عنصري الشباب والإثارة، لكنه كمصمم يافع، استطاع أن يعيد هذين العنصرين إلى اسم "جيفينشي،" ما جذب أسماء أخرى مثل ريهانا وكانيه ويست وغيرهم إلى "جيفينشي."

وبمناسبة مرور عقد من الزمن على العلاقة بين تيشي و"جيفنشي،" قامت الشركة بنقل عرض أزيائها لصيف وربيع 2016 من المقر المعتاد في باريس إلى مدينة نيويورك الأمريكية. وعرضت للمرة الأولى في تاريخ الموضة الراقية 100 بطاقة للزوار من العامة لحضور الافتتاح.

والنتيجة هي عرض أزياء متميز في مانهاتان في قلب نيويورك، أحياه 80 عارضاً وعارضة أزياء، على أنغام الموسيقى الحية.

وتشاهدون في معرض الصور أعلاه زوايا من عرض أزياء "جيفينشي" الأول في الولايات المتحدة، ضمن أسبوع نيويورك للأزياء. 

نشر