رسوم أوروبية قديمة تخلد ذاكرة تدمر

منوعات
نشر
رسوم أوروبية قديمة تخلد ذاكرة تدمر
11/11رسوم أوروبية قديمة تخلد ذاكرة تدمر

داخل معبد بعل المتضرر.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- وقف العالم مذهولاً أمام أخبار تدمير "تنظيم داعش" لمعبد بعل شمين في مدينة تدمر السورية، والذي يعود تاريخ بنائه إلى القرن الميلادي الأول.

ولم يمر وقت طويل قبل انتشار صور تظهر تدمير التنظيم لثلاثة أبراج تعلو قبوراً في المدينة، الأمر الذي وصفه وزير السياحة السورية بـ "دمار حضارة."

ويمكن رؤية أجمل معالم تدمر في الكثير من الرسوم التي تعود إلى عدة قرون من الزمن، مثلاً، يزين رسم بانورامي لتدمر أحد مداخل متحف "أودي ترفماركت" في العاصمة الهولندية أمستردام.

وفي العام 1751، قامت مجموعة من المكتشفين البريطانيين والايطاليين بزيارة تدمر لأسبوعين لدراسة الآثار والنقوش. ورسم البريطاني روبرت وود، الذي زار تدمر مع المستكشفين، مجموعة من الرسومات لوصف تدمر وتفاصيل معبد بعل وغيرها. 

تعرّف أكثر إن معالم تدمر وبعض آثارها بين الماضي والحاضر من خلال الضغط على الصور في المعرض أعلاه:

نشر