تعرف إلى أغرب صرعات الموضة من الشوارع الشعبية حول العالم

منوعات
نشر
تعرف إلى أغرب صرعات الموضة من الشوارع الشعبية حول العالم
8/8تعرف إلى أغرب صرعات الموضة من الشوارع الشعبية حول العالم

أما متبعي حركة "ديسكيتس" في السنغال هم مجموعة من الشابات الأصغر سناً، اللواتي يسعين إلى الإغواء وجذب الاهتمام أيضاً، ولكن بأسلوب لباس غربي أكثر.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- تبدأ الحركات المؤثرة في عالم الموضة من الشارع وبين الأشخاص العاديين، وتنتقل هذه الموجات من الأحياء الشعبية لتؤثر على عالم الموضة، وليس العكس.

ومثال لهذه الموجات هي حركة “SAPE”، التي بدأت في دولة الكونغو الأفريقية في أعقاب الاستعمار في تلك البلاد أثناء الستينيات والسبعينيات. ويقوم أتباع هذه الحركة من الرجال بارتداء البذلات الرسمية ذات الطابع الغربي على الدوام، في محاولة منهم للظهور بمظهر أنيق، ليؤكدوا على تحضّرهم، في مقابل التخلف والرجعية التي أصبح اللباس التقليدي مثالاً لها.

وفي بلدان مثل بوليفيا، ابتكرت النساء أسلوب لباس خارج عن المألوف تماماً. فتشتهر رياضة المصارعة في تلك البلاد، خصوصاً بين الرجال، الذين يمارسونها وهم يرتدون ملابس الأبطال الخارقة، كالرجل العنكبوت والرجل الوطواط. وتحاول النساء في بوليفيا المشاركة في هذه الرياضة وترك بصمة غير اعتيادية من خلال ارتداء الفساتين التقليدية البوليفية أثناء المصارعة.

وتعتبر هذه الصيحات أحد مصادر الإلهام للمصممين العالمين الذين يعود لهم قرار اختيار تصاميم الأزياء التي تحتل أغلفة المجلات، ومنصات عروض الأزياء، وواجهات المحلات عالمياً.

وتتعرفون إلى مزيد من صيحات الموضة المشهورة محلياً لدى شعوب مختلفة حول العالم من خلال الضغط على الصور في المعرض أعلاه: 

نشر