نجم "مسرح مصر" علي ربيع: فرقتنا أعادت الحياة للمسرح المصري وبعض الأفلام الكوميدية لا تضحك الناس

علي ربيع: فرقتنا أعادت الحياة للمسرح المصري

حوار مع نجم
آخر تحديث الأربعاء, 19 أكتوبر/تشرين الأول 2016; 03:23 (GMT +0400).
نجم "مسرح مصر" علي ربيع: فرقتنا أعادت الحياة للمسرح المصري وبعض الأفلام الكوميدية لا تضحك الناس

القاهرة، مصر(CNN)-- يرى نجم فرقة مسرح مصر، علي ربيع، أن نجاح تجربة مسرح مصر أعادت الحياة للمسرح المصري، بعد توقفه لفترة طويلة، وأن عودة الجمهور للمسرح مرة أخرى مكسب كبير قد يشجع البعض على العمل من جديد في المسرح، بحسب ماقاله لـ CNN بالعربية.

وقال علي ربيع إن النجاح الذي حققه نجوم مسرح مصر مستحق بما يمتلكونه من موهبة، بدليل الطلب المتزايد عليهم من المنتجين للعمل في الأفلام في الفترة الأخيرة، وإن نجاحهم لم يغيرهم.

وحكى ربيع قصة تكوين فرقة مسرح مصر في حواره التالي:    

حدثنا عن بداية مسرح مصر؟

البداية كانت منذ 4 سنوات، حيث كنت أمثل في مسرحية بمركز الإبداع بدار الأوبرا المصرية مع المخرج خالد جلال، وفي إحدى ليالي العرض حضر النجم أشرف عبد الباقي لمشاهدته وأعجب بأدائي، وتحدث معي عن مشروعه الذي يفكر فيه، هو تكوين فرقة مسرحية من الشباب والوجوه الجديدة، وطلب أن أكون معه في هذه الفرقة ووافقت، ومن هنا بدأت فرقة مسرح مصر.

كيف تجمعت مجموعة الممثلين؟

المجموعة الموجودة في مسرح مصر الآن، كان أغلبها يعرف بعضه منذ أيام الجامعة، حيث كنا نتقابل في مسارح الجامعات في مناسبات كثيرة، وعندما بدأ تكوين الفرقة، تجمعنا مع بعض في مجموعة واحدة، وبدأنا العمل تحت إشراف أشرف عبد الباقي.

ما تقييمك لتجربة مسرح مصر حتى الآن؟

أرى أنها من أنجح التجارب في مصر، بدليل النجاح الذي حققته الفرقة في سنوات قليلة لم تتعد 4 سنوات، ومازال نجاحها مستمرا حتى الآن،  ولم يتحقق هذا النجاح في السنوات الأخيرة في أي تجربة أخرى.

هل ترى أن نجاح تجربة مسرح مصر ساهمت في عودة الحياة للمسرح المصري كما يرى البعض؟

المسرح المصري متوقف منذ سنوات طويلة، حتى من قبل ثورة 2011، ونجاح تجربة مسرح مصر، أعاد فرصة عودة المسرح المصري من جديد، وعاد الجمهور للمسرح مرة أخرى،  وهو ما جعل الناس تتفاءل بإمكانية عودة الحياة للمسرح كما كان.

هل تغيرت طريقة تعامل أشرف عبد الباقي معكم الآن؟

أشرف لم يتغير وطريقة تعامله لم تتغير، لأنه مركز في عمله وتطويره طوال الوقت، وكلنا نبحث عن النجاح والاستمرار فيه، لأن التجربة كلها مبشرة، ولا نريد أن نتراجع عما وصلنا إليه.

هل غيرت الشهرة نجوم مسرح مصر؟

بالعكس، مازلنا كما نحن، ولم يتغير أحد، ونريد عمل الأفضل، ومن أجل ذلك نبذل مجهودا أكبر، وأي نجم في الفرقة يسعى لأداء جيد، حتى في أعماله بعيدا عن مسرح مصر حتى يحافظ على مستواه، والنجاح يحملنا مسؤولية أكبر كل يوم.

تقليد بعض النجوم في عروض الفرقة، هل يغضبهم؟

الأمر يختلف من نجم لآخر، فالبعض منهم يغضب، والبعض الآخر يسعد بتقليدنا له، وأنا لست مع النجوم الذين يغضبون من تقليدهم، ولو أن أحد الممثلين قلدني لن أغضب، لأن التقليد يؤكد نجاح الآخر.

 ما هي المواقف الصعبة التي تمر بها الفرقة؟

كل عرض جديد صعب، سواء في يوم البروفة الأولى، أو يوم العرض الأول، فنحن نبدأ بروفة العمل الجديد يوم الإثنين، وأول يوم عرض يكون يوم الخميس، وكلاهما صعب، لأن حضور الجمهور يكون كبيرا في المسرح ولا مجال للخطأ.

هل يؤثر ارتباط نجوم الفرقة بأعمال خارجية يؤثر على العمل؟

عمل زملائي في مسرح مصر خارج المسرحية يسعدني جدا، والمنتجون يسعون إليهم لأنهم موهوبون للغاية، ولا يجاملهم أحد، وهم يستحقون أكثر من ذلك بموهبتهم، وعملهم خارج مسرح مصر لا يؤثر على الفرقة على الإطلاق، بل بالعكس قد يكون ذلك مفيدا لفرقة مسرح مصر بشكل عام.

ألا تخشى من فرط عقد الفرقة مستقبلا؟

دائما ما أشبه فرقة مسرح مصر، بمنتخب مصر، فاللاعب في المنتخب قد يكون لاعبا محترفا في أوروبا، ولكن عندما يكون هناك ارتباط للمنتخب يعود من ناديه لمنتخب بلاده، وهكذا الأمر بالنسبة لنجوم مسرح مصر، قد يكون مرتبطا بعمل خارجي، ولكن مع بداية العمل بالفرقة يعود كل منهم اليها، ولكن لا أعرف ماذا سيحدث مستقبلا.

هل تتعرضون لضغوط خارجية أو رقابية خلال العمل بالنسبة لإفيهات معينة؟

طبعا، ولكن الرقابة تكون ذاتية، لأننا نراقب بعضنا خلال العروض، وهناك اجتماع يومي قبل العرض لمناقشة ما تم في اليوم السابق، والحكم على الإفيهات يكون بالأغلبية، ولو تم الإجماع على شيء بعينه يتم حذفه، ولكننا في كل الأحوال لا نتعرض لضغوط خارجية، لأننا نبتعد عن أي إفيهات مثيرة للجدل.

ما حقيقة أن أمامك مشروع  فيلم جديد؟

نعم هناك مشروع فيلم جديد انتهت مرحلة كتابته، والآن نحن في مرحلة القراءة وتحضير مجموعة العمل بالاتفاق بين المنتج والمخرج، ولم يتحدد موعد بدء التصوير حتى الآن.

برأيك.. لماذا تتجه كل الأفلام في الفترة الأخيرة للكوميديا؟

لا يوجد لدي تفسير محدد، ولكن أتمنى أن تكون الأفلام الكوميدية تضحك الجمهور، لأني لا أشعر أن الأفلام تضحك الناس، والاسم إنه فيلم كوميدي، والحقيقة إنها أفلام خفيفة والناس بتكسب منها فقط، ولكن ليس فيها ضحك حقيقي، والناس فاهمة أن الكوميديا سهلة، وهو كلام غلط، لأن الكوميديا أصعب حاجة.

هل تفكر في تنويع أدوارك، أم تفضل الاستمرار في تقديم الأعمال الكوميدية؟

التنويع ليس القضية الرئيسية التي أشغل نفسي بها، لأني أجيد تقديم كل الأنواع، ولكن أريد عندما أقوم بعمل أن أقدمه بطريقة صحيحة وجيدة، وأن أقدم الشخصية التي أؤديها بطريقة إنسانية.

ماذا فعلت بك الشهرة؟

" أنا زي ما أنا "، فالشهرة لم تغيرني، تأتي شهرة ويأتي مجد وسأبقى كما أنا، لأني من النوع الذي يحب أن يعيش حياته كما كانت قبل الشهرة.

هل تحرص على نشاطك على فيسبوك؟

أنا حريص على تواجدي على فيسبوك، لأن الناس يتابعونه كثيرا، ويجب أن أكون متابعا معهم، وأكتب تعليقات وآراء  كثيرة عليه.

هل لك علاقة بشبيهك لاعب فريق روما الإيطالي محمد صلاح؟

صلاح أحد الأصدقاء المقربين مني، ونلتقي في كل مرة يأتي فيها الى مصر، وسعيد إننا نشبه بعض في الشكل، وأسعد عندما أجد البعض يشبهني به لأنه انسان جيد ومتواضع.

تغطية ذات صلة

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"sayish","branding_ad":"Entertainment_Branding","branding_partner":"","broadcast_franchise":"","friendly_name":"نجم مسرح مصر علي ربيع: فرقتنا أعادت الحياة للمسرح المصري وبعض الأفلام الكوميدية لا تضحك الناس","full_gallery":"FALSE","gallery_name":"","gallery_slide":"","publish_date":"2016/10/19","rs_flag":"prod","search_results_count":"","search_term":"","section":["entertainment"],"template_type":"adbp:content","topic":"","video_collection":"","video_hpt":"","video_opportunity":"0","video_player_type":""}