ممثل ولي الفقيه في شؤون الحج: إرسال الحجاج إلى مكة ليس من المصلحة بشيء

منوعات
نشر
ممثل ولي الفقيه في شؤون الحج: إرسال الحجاج إلى مكة ليس من المصلحة بشيء

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- قال سيد علي قاضي عسكر، ممثل ولي الفقيه في إيران إن السعوديين قرروا تعيين كلفة مالية تعادل مليوني تومان إيراني على الذين يريدون التوجه الى "بيت الله الحرام" للمرة الثانية، مشيراً الى أنه في ظل هذه الظروف، ليس من المصلحة ارسال الحجاج الى العمرة والحج.

وأضاف سيد علي قاضي عسكر، بحسب ما نقلت عنه وكالة تسنيم الدولية للأنباء، أن إيران حاولت خلال مفاوضات الحج مع الجانب السعودي توفير المناخ المناسب والذي من شانه أن يحافظ على كرامة وعزة الايرانيين في الحج، لكن "تعنت الجانب السعودي" حرم الإيرانيين من التوجه الى بيت الله الحرام وأداء فريضة الحج الأكبر.

وتابع حجة الاسلام والمسلمين قاضي عسكر أن قضايا مثل اصدار التاشيرات من بلد ثالث للحجاج الايرانيين، أمن الحجاج والاستفادة من طائرات بلدان آخرى في ارسال الحجاج الى هناك هي من ضمن القضايا التي حصل اختلاف عليها مع السلطات السعودية.

نشر