فيلم "عشر سنين" يعيد إحياء السينما بقطاع غزة بعد انقطاع سنوات

فيلم "عشر سنين" يعيد إحياء السينما بقطاع غزة

من الشرق
آخر تحديث الأحد, 03 سبتمبر/ايلول 2017; 02:44 (GMT +0400).
1:33

أنتج فريق عمل فني بإخراج علاء العالول فيلماً أعاد إحياء السينما في قطاع غزة.

رويدا عامر، غزة (CNN)— أنتج فريق عمل فني بإخراج علاء العالول فيلما سينمائيا يتحدث عن أهمية قضية المعتقلين الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية، تناولها في ساعتين هما مدة الفيلم، لتكون هذه خطوة تعتبر فريدة في القطاع الذي لا يوجد فيه دور عرض سينمائية.
عرض الفيلم في سينما قديمة اسمها سينما السامر بنيت في عام 1944، ليلقي الضوء على أهمية وجود السينما في القطاع، في الوقت الذي أعلن فيه المنظمون عن تقديم عروض في قاعات مختلفة خلال ايام عيد الاضحى.
ردود الأفعال كانت إيجابية حيث رصدت CNN بالعربية سعادة عدد من الحضور ممن دفعوا 6 دولارات ثمن التذكرة للجلوس أمام شاشة عرض سينما والعيش في هذه الأجواء الجديدة، ليطالب بعضهم ببناء دار للسينما بعد هذه التجربة.