كيف أقنعت أغاني هذا الطبيب الإيراني الأطفال بزيارة عيادته؟

منوعات
نشر
كيف أقنعت أغاني هذا الطبيب الإيراني الأطفال بزيارة عيادته؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- عادة، عندما تجلس في قاعة الانتظار أمام غرفة طبيب الأسنان، تختلط عليك أصوات الحفر مع تأوه المريض. فتأمل، في سرك، أن يخف ألم سنك حتى تتفادى تردد اسمك على لسان الممرضة وهي تقول "دورك". ولكن، في بريطانيا، يتبع طبيب الأسنان الإيراني، ميلاد شادروه، مفهوماً آخراً في عيادته، فبدلاً من أصوات الصراخ، لن تسمع سوى صوته وهو يغني.

ولطالما كانت الموسيقى شغف وهواية لهذا الطبيب، ففي حديث شادروه إلينا، أشار إلى الفرص العديدة التي أتيحت له في مجال الغناء، إلا أن عائلته فضّلت أن يستمر في طب الأسنان كون هذا المجال أكثر استقراراً، ومن ثم بإمكانه السعي وراء أحلامه.

لذا، دمج شادروه حبه للغناء مع وظيفته كطبيب أسنان من خلال محاكاة الأغاني الشهيرة، بحيث يعدل كلمات الأغنية ويقدم من خلالها نصائح عن صحة الفم والأسنان. فكانت "Gappy" أول أغنية كتبها، وهي نسخة خاصة من أغنية فاريل ويليامز، الشهيرة "Happy".

وحظيت مقاطع شادروه الغنائية على شهرة واسعة بعد أن غنى "Shape of You" للمطرب البريطاني، إد شيران. ولم يكن نشر الفيديو جزءاً من مخططاته. فبعد أن انتهى من علاج قناة الجذر، والتي استغرقت وقتاً طويلاً، سجل صوته في غرفة الجراحة، وهو يغني عن العملية، على ألحان أغنية كانت تُبث على الراديو.

ومن ثم أرسل الطبيب الفيديو لصديقه، الذي شاركه بدوره مع مجموعة لأطباء الأسنان على "فيسبوك"، ومنذ ذلك الحين، تلقى الفيديو مشاركة واسعة بين الناس، إذ تجاوزت عدد مشاركاته الـ ثلاثة ملايين مشاهدة على قناة اليوتيوب الخاصة به.

وكانت لفيديوهات الطبيب ردود فعل إيجابية، إذ يزوره العديد من الأطفال في عيادته حتى يغني ويرقص حواجبه الكثيفة. كما أوضح الطبيب أنه يتلقى رسائل عديدة من أمهات بأن أطفالهن ينظفون أسنانهم مرتين بسبب أغانيه.

ويحرص الطبيب ألا تتجاوز مدة أغانيه الدقيقتين، وهي الفترة التي يتعين على الأطفال الاستمرار في تنظيف أسنانهم. كما أنه يسعى إلى تأدية أغانيه الخاصة حتى لا تحاكي الأغاني الأكثر الشهيرة فقط.

وللطبيب خلفية موسيقية، إذ كان يعمل كـ"دي جي"، أي منسق أغاني، في النوادي الليلية، بالإضافة إلى أنه كان يغني الراب في سن المراهقة. وبالنسبة إلى والده، فهو يعزف البيانو في المنزل دوماً.

 

  • غزل صلاح
    غزل صلاح
    محررة
نشر