تغييرات جوهرية في جوائز الأوسكار.. ماذا يعني ذلك؟

منوعات
نشر
تغييرات جوهرية في جوائز الأوسكار.. ماذا يعني ذلك؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- إن كنت من عشاق الأفلام التجارية الضخمة، أو "البلوك بسترز"، قد تتمكن أخيرا من رؤية فيلمك المفضل يفوز بجائزة أوسكار، إذ أعلنت الهيئة المنظمة للجوائز عن تغييرات جوهرية في والتي تتضمن إضافة فئة أفضل فيلم حقق شعبية واسعة.

فما الذي يعنيه ذلك؟

تفاصيل الترشح لمثل هذه الجائزة لم تعلن بعد، ولكن الهدف هو إعطاء الفرصة للأفلام التي تحصد أعلى الإيرادات للحصول أيضا على الجائزة الأرفع في المجال السينمائي، وبالتالي جذب عدد أكبر من المشاهدين لمتابعة أفلامهم المفضلة وهي تفوز بالأوسكار.

ولن يكون فوز أي فيلم حقق إيرادات واسعة بالأوسكار مستقبلا بالأمر الجديد، ولكنه سيكون رسميا في الدورة المقبلة، فأفلام مثل تايتانيك، وملك الخواتم، وفوريست غامب، حققت إيرادات قياسية في السنوات التي عرضت فيها، وفازت أيضا بجائزة أفضل فيلم.

غير أن السنوات الأخيرة شهدت فوز هذه الأفلام الضخمة بجوائز تنحصر في الفئات التقنية مثل المؤثرات البصرية.

وهذه ليست التغييرات الوحيدة، إذ أعلنت اللجنة أيضا أن الحفل سيقام في بداية فبراير/ شباط 2019 بدلا من نهايته، كما أن الحفل سيكون متاحا أمام المشاهدين من كل أنحاء العالم لحضوره مباشرة، خصوصا بعد تقارير عن انخفاض نسب المشاهدة بصورة واسعة خلال السنوات الأخيرة.

نشر