رئيس الوزراء البريطاني المحتمل يعترف بتناوله "الكوكايين" قبل 20 عاما

منوعات
نشر
مايكل جوف قيادي بحزب المحافظين في بريطانيا

لندن، المملكة المتحدة (CNN)-- اعترف مايكل جوف أحد كبار المنافسين على زعامة حزب المحافظين في بريطانيا، ليحل محل رئيسة الوزراء تريزا ماي، اعترف بتناوله مخدر الكوكايين قبل نحو 20 عاما، عندما كان صحفيا وقبل أن يبدأ العمل السياسي، وذلك حسبما نقلت وسائل إعلام بريطانية.

وقال جوف لصحيفة ديلي ميل، تعليقا على تسريبات من كتاب عن حياته، والذي يحمل عنوان "رجل في عجلة من أمره" وسينشر الشهر المقبل، إنه "قبل حوالي 20 عامًا قبل أن أتزوج، تعاطيت المخدرات. إنه شيء يشعرني بالأسف الشديد "، مضيفًا " كنت صحفياً شاباً ".

ولم يستجب جوف لطلبات CNN للتعليق على الموضوع، فيما رفضت زوجته سارة فاين التعليق.

وكان أوين بينيت، مؤلف كتاب "رجل في عجلة مكن أمره"، كتب في سيرة جوف الذاتية إنه في الفترة التي سبقت إطلاق حملة جوف ليكون زعيما لحزب المحافظين، وأثناء عمل فريقه حول توقع الأسئلة التي ستوجه لجوف، سأله أحد أفراد فريقه حول ما إذا كان قد تعاطى المخدرات من قبل، فأجاب جوف "نعم، الكوكايين"، مما دعا فريق عمله إلى إعطائه تعليمات صارمة بعدم الرد على مثل هكذا أسئلة واستخدام طريقة ديفيد كاميرون رئيس الوزراء البريطاني السابق في الهروب من مثل هذه الأسئلة.

وأوضح مايكل جوف لصحيفة ديلي ميل، أنه تعاطى المخدرات في مناسبات اجتماعية عدة، عندما كان صحفيًا شابًا، معتبرًا أن ذلك كان خطأً، وأضاف "أتمنى لو لم أفعل ذلك، لم أكن أتخيل حينها أنني سأذهب للسياسة أو الخدمة العامة، من الواضح أنه على زملائي في البرلمان وفي حزب المحافظين أن يقرروا ما إذا كانوا سيقبلون بيه زعيماً لهم أم لا، أعتقد أن جميع السياسيين كانت لديهم حياة قبل السياسة، عليهم أن ينظروا إلى سجلي كسياسي وأن يسألوا أنفسهم هل هذا الشخص على استعداد لقيادتنا الآن؟".

وتابع رئيس الوزراء البريطاني المحتمل، "المخدرات تضر الأرواح وخطيرة. يؤسفني بشدة ارتكاب هذا الخطأ. لقد رأيت الضرر الذي يمكن أن تسببه المخدرات للآخرين، ولهذا السبب أشعر بالأسف العميق للقرارات التي اتخذتها ".

ويشغل مايكل جوف حاليا منصب وزير البيئة في حكومة تريزا ماي، فيما شغل سابقًا وزارتي العدل والتعليم.

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر