نيرمين الفقي "مصدومة" وندى موسى تبحث عن حلول بديلة للوقاية من فيروس كورونا

منوعات
نشر
صورة للفنانتين نيرمين الفقي وندى موسى من حسابهما على إنستغرام

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – عبرت الفنّانة المصرية نيرمين الفقي عن حزنها وصدمتها، من ارتفاع ثمن الأقنعة الواقية والمواد المعقمة بطريقة غير مسبوقة في مصر، ومحدودية الكميات المطروحة للبيع، في حين شاركت الفنّانة ندى موسى تجربتها التي وصفتها بـ"المستفزة" في البحث عن تلك المواد، وطالبت الصيادلة والأطباء بإرشاد الناس لحلول بديلة.

وقالت الفقي في رسالة فيديو نشرتها عبر حسابها الرسمي على "انستغرام": "ربنا يحمينا كلنّا بس في حاجات ما ينفعش نتاجر فيها... ونزوّد أسعار في كارثة... الناس يعملوا إيه... الراجل اللي بيفتح بيته بالعافية يدفع في ماسك 10 جنيه ... أنا مش مصدقة... وحزينة  إن ده بيحصل..."

 وحظيت رسالة نيرمين بتفاعل كبير من متابعيها الذين شاركوها استنكار ما يحدث،  مطالبين نقابة  الصيادلة بالتدخل، كما أيدت الفنّانة المصرية بشرى ما قالته زميلتها في الفيديو، وعلقّت قائلةً: "عندك حق.. دي متاجرة بآلام الناس ومخاوفهم... وناسيين عمال اليومية اللي بينزلوا مجبرين، وناسيين إن غالبية الشعب مايقدروش يدفعوا الأرقام دي...".

وفي الإطار ذاته روت الفنّانة المصرية ندى موسى عبر حسابها الرسمي على "انستغرام"، تجربتها بالبحث عن أقنعة، وقفازات واقية ومعقمات وبدت مُستفزّة لدى حديثها عن وصول هذه المواد لعشرة أضعاف سعرها السابق في مصر، هذا إن توّفرت بحسب قولها، ونقلت إجابة إحدى الصيدليات، رداً على استغرابها من ارتفاع الأسعار: "ده كان زمان قبل الأزمة... بالوقت كل حاجة غليت..".

واستنكرت ندى عدم وجود رقابة على غلاء هذه المواد الضرورية، في ظل  خطر تفشي وباء كورونا عالمياً، قائلة ً:المفروض إن ما نسمحش لحد يستغلنا... بس احنا فموقف غير قادرين فيه على الشراء أو المقاطعة..."، وطالبت متابعيها من الصيادلة والأطباء إرشاد الناس لـ "طرق بديلة، أو حلول بسيطة من الحاجات اللي في البيت نستخدمها لوقاية نفسنا ولصحتنا، ويكون في بدايل منطقية، يقولولنا ممكن نعمل إيه..."

 وتجاوب بعض الصيادلة مع نداء الفنّانة المصرية، معربين عن أسفهم ممّا يحدث، وألقت إحدى المتابعات التي قالت إنها صيدلانية باللائمة على "مخازن وشركات كبرى"، قالت إنها "ترفع أسعار هذه المواد لأضعاف ثمنها الحقيقي، ومنهم من يمتنعون عن بيعها...".

هذا ونقلت الصحف المصرية مؤخراً بياناً عن النقابة العامة للصيادلة في مصر، ناشدت فيه وزارة الصحة المصرية، بـ"سرعة تسعير المستلزمات الطبية المستخدمة لمواجهة فيروس كورونا، مثل الكحول، والمعقمات، والكمامات، ومساحيق النظافة، وذلك لإلزام الجميع بسعر موحد..."

 وطالبت النقابة باتخاذ ما يلزم "لمنع رفع شركات، ومكاتب التوزيع لأسعار هذه المستلزمات، ولضمان عدالة التوزيع لتلك المواد اللازمة لمجابهة انتشار فيروس كورونا، وتوفير وسائل حماية للمواطنين لتجنب حدوث اصابات وانتشار العدوى...".

علماً أن CNN بالعربية لا يمكنها التأكد من صحة المعلومات المتناقلة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

نشر