نجوم مصريون وعرب يودعون حسن حسني.. محطات بارزة في حياة "القشاش"

منوعات
نشر
4 دقائق قراءة
نجوم مصريون وعرب يودعون "عم حسن"

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- شيع جثمان الفنان المصري الراحل حسن حسني (89 عاماً)، إلى مثواه الأخير بمدافن الأسرة على طريق "القاهرة- الفيوم" الصحراوي، بحضور عددٍ قليل من أفراد أسرته وأصدقائه، امتثالاً لقيود التباعد الاجتماعي المفروضة في زمن كورونا.

لكن حجم الحزن على وفاة "عم حسن"، كان أكثر زخماً على مواقع التواصل الاجتماعي، خاصةً بين جيلٍ من نجوم الفن المصري المعاصرين، الذين أخذ حسن حسني بيدهم في بداياتهم الأولى، وكان علامة الحظ بالنسبة لهم، والقاسم المشترك بين معظم أعمالهم الناجحة، الكوميدية على وجه الخصوص، خلال الـ 25 عاماً الأخيرة.

ورغم أنّ أدوار الفنّان المصري الراحل الكوميدية، قد تكون الأكثر رسوخاً في أذهان الأجيال المعاصرة من عشاق السينما المصرية على امتداد العالم العربي، لكنّه أول ما لفت أنظار الجمهور المصري وربما العربي، بأدوار تراجيدية، كدوره في مسلسل "أبنائي الأعزاء شكراً" أواخر سبعينات القرن الماضي، وفيلم "سواق الأوتوبيس" مطلع الثمانينيات.

View this post on Instagram

مع السلامة يا أستاذ حسن ...البقاء لله

A post shared by Karim Abdel Aziz (@karimabdelazizofficial) on

في رصيد حسن حسني أكثر من 500 عمل، قدمها خلال ما يزيد على الـ 50 عاماً، تنوعت بين المسرح، السينما، و الدراما الإذاعية والتلفزيونة، مسيرةٌ فنية غنية حاز عنها لقب "القشاش" الذي أطلقه عليه الكاتب الصحافي المصري الراحل موسى صبري، لمقدراته الأدائية الخاصة التي جعلته يتفوق في معظم الأدوار التي أسندت إليه.

 

ومن الأدوار السينمائية المميزة التي قدمها الراحل في مسيرته، مشاركاته بأفلام:  "المغتصبون"، "القاتلة"، " المساطيل"، "المواطن مصري"، "الهجامة"، "ليه يا بنفسج"، "السيد كاف"، "سارق الفرح"، "خارج على القانون" وكان آخر أدواره السينمائية في فيلم "خيال مآته"، الذي عرض في موسم عيد الأضحى 2019.

 كما شارك الراحل حسن حسني، ببطولة العديد من المسلسلات التلفزيونية المصرية الخالدة في ذاكرة المشاهد العربي، كـ " رأفت الهجان"، "المال والبنون"، "أرابيسك"، و"أم كلثوم"، وكانت آخر مشاركاته التلفزيونية في مسلسل "سلطانة المعز" الذي تم عرضه خلال موسم دراما رمضان 2020، ومع انتشار خبر وفاته، استعاد العديد من المتابعين عبر مواقع التواصل الاجتماعي، أحد أجمل المشاهد التي قدمها في مسلسل "رحيم" سنة 2018.

 وفاة ابنته بعد معانتها مع مرض السرطان قبل 7 أعوام، أدخلته مرحلة من الاكتئاب، وافقدته شهيته للعمل خلال السنوات الأخيرة من حياته، لكن تكريمه في الدورة الـ 40 من مهرجان القاهرة السينمائي سنة 2018، أدخل السرور إلى قلبه، وأعرب عن سعادته بالتكريم في حياته، ووسط محبيه.

سعادةٌ ستتكرر بعد عامٍ تقريباً، في تكريم خاص من نقابة المهن التمثيلية في مصر، خلال شهر كانون الأوّل/ ديسمبر الفائت، ويومها صعد على المسرح متأبطاً ذراع الفنّان محمد سعد، وقدّمه الفنّان محمد هنيدي للجمهور، واصفاً إياه بأبيه الروحي، و"هرم السينما المصرية"، وقال سعد إنه تعلم أصول الكوميديا على يديه، واعتبره "فنان لا يتكرر إلا كل مائة عام."

 واعتبر العديد من الفنّانين المصريين والعرب، ممن نعوا الراحل عبر حساباتهم الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، وفاة حسن حسني خسارة موجعة.

 

#حسن_حسني مبدع ، والمبدع مابيموت ... لروحك الجميلة الرحمة والحب والسلام ... والعزاء لأهله وأصدقائه ومحبيه ولنا وللوسط...

Posted by ‎Sulaf Fawakherji سلاف فواخرجي‎ on Saturday, May 30, 2020

 

 

 

 

 

نشر