دار الإفتاء المصرية توضح الشروط التي تُبيح "الألعاب الإلكترونية".. فما هي؟

منوعات
نشر
دقيقة قراءة
دار الإفتاء المصرية توضح الشروط التي تُبيح "الألعاب الإلكترونية".. فما هي؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – أوضحت دار الإفتاء المصرية الشروط، التي تجعل الألعاب الإلكترونية مباحة للفئات السنية المناسبة، وذلك بعد الجدل الذي أثارته لعبة "ببجي"، لوجود خاصية "الركوع لصنم".

وقالت دار الإفتاء المصرية عبر صفحتها الرسمية على موقع فيسبوك: "الألعاب الإلكترونية وألعاب الفيديو للأطفال، مباحة إذا كانت مناسبة للمرحلة العمرية لمن يلعب بها، وتساعده في تنمية الملكات أو توسعة القدرات الذهنية، أو للترويح عن النفس".

وأضافت الدار في بيانها وتوضيحها للشروط: " بشرط أن لا يكون فيها قمارٌ أو محظورٌ شرعي، مع مراعاة أن يكون ذلك بتوجيهٍ ومراقبة من ولي الأمر لأبنائه".

وكانت قد أثارت لعبة "ببجي" جدلا واسعا بعد وجود خاصية فيها تظهر الشخصية من خلالها وهي تركع لما وُصف بـ"الصنم" قبل أن تعتذر الشركة المنتجة للعبة وتُعلن إزالة الخاصية، لتوجه لها دار الإفتاء الشكر على هذه الخطوة.

نشر