عمرو دياب يعود للتمثيل عبر نتفليكس بمحتوى عالمي "صنع في مصر"

منوعات
نشر
4 دقائق قراءة
هل تنجح "نتفليكس" فعلاً في إعادة عمرو دياب للتمثيل؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أعرب الفنّان المصري عمرو دياب عن سعادته بالتعاون مع منصة نتفليكس، في "عمل درامي يعيده إلى التمثيل بعد 27 عاماً، مؤكداً الخبر الذي أعلنته الشبكة العالمية مؤخراً، عبر حساباتها العربية على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأثار النجم المصري الملقب بـ"الهضبة" حماسة متابعيه في العالم العربي، من خلال فيديو ترويجي صامت يحمل لوغو الشبكة، نشره عبر حسابه الرسمي على موقع "تويتر"، علق عليه بالقول: "سعيد جداً بالتعاون مع نتفليكس في هذا العمل الفني الجديد".

وأضاف دياب: "أنا من أشد المؤمنين بأن الفن لغة عالمية، والآن وبهذا العمل الدرامي أنا متحمس جداً مع نتفليكس أن نصل إلى أكثر من 193 مليون متابع في أكثر من 190 دولة حول العالم،  للاستمتاع بمحتوى فني جديد (صنع في مصر) ويستمتع به العالم بأكمله".

وكانت الشبكة قد أعلنت الخبر عبر حساباتها العربية على مواقع التواصل الاجتماعي، ومنها موقع تويتر،  في تغريدةٍ  قالت فيها: "عمرو دياب الفنان الأفضل مبيعاً في الشرق الأوسط والحائز على 7 جوائز (ورلد ميوزك أورد) و 6 جوائز (أفريكان ميوزيك أورد)، يعود للدراما بعد غياب 27 عامًا مع نتفليكس".

وقال أحمد الشرقاوي، رئيس الإنتاجات العربية الأصلية في نتفليكس، في بيانٍ صحفي، "على مدار أكثر من 30 عاماً من الإبداع الموسيقي والغنائي، استطاع عمرو دياب من خلال رحلته الفنية، أن يصبح أيقونة لمختلف الأجيال ليس فقط على الصعيد الفني، ولكن على الصعيد الثقافي أيضاً، فدائما تطلع الأجيال إلى اختيارات عمرو دياب المتجددة في حفلاته وحملاته الدعائية والموضة وغيرها، مما يجعل تأثيره قوي على الأجيال الماضية، الحالية والقادمة. ونحن على ثقة أن هذا التعاون الجديد سيجعل الجمهور في غاية السعادة ليرى عودة النجم العالمي عمرو دياب من خلال هذا العمل الدرامي". 

وأعادت المنصة نشر تغريدة عبر حسابها الرسمي على تويتر، لأحد معجبي عمرو دياب، تساءل فيها "حدا غيري الفضول صار ليفيل مليون؟"، وردت عليه بالقول: "كلنا مثلك وننتظر يا علي صدقني".

 ولم يتم الكشف عن أي تفاصيل عن مشروع نتفليكس المرتقب مع عمرو دياب، في وقتٍ شككت وسائل إعلام مصرية في استمرار المشروع، رغم تأكيده رسمياً من جانب "الهضبة"، الذي عُرف عنه التردد في قرار العودة للتمثيل، بعد العزوف عن عدة مشروعات تم الإعلان عنها في السابق. 

كان عمرو دياب أعلن في 2017، عبر حسابه الرسمي على تويتر، عن مشروع فيلم لصيف 2018، من بطولته مع الفنّانة المصرية دينا الشربيني، وتأليف تامر حبيب، وإخراج طارق العريان، لكنّ الفيلم لم يرَ النور.

كما تم الإعلان في 2016 عن مشروع مسلسل تليفزيوني بعنوان "عبد الله"، واستغرق التحضير له فترة طويلة، لكنه لم ينفذ، وسبقه عمل درامي آخر بعنوان "الشهرة" واجه المصير نفسه، بعد تحضيرات امتدت لسنواتٍ أيضاً.

وقدّم عمرو دياب أحدث تجاربه التمثيلية سنة 1993، في فيلم "ضحك ولعب وجد وحب" من تأليف وإخراج طارق التلمساني، أمام الفنّان الراحل عمر الشريف، والفنّانة المصرية يسرا.

وقدم "الهضبة" العديد من الأعمال السينمائية والدرامية، مثل "آيس كريم في جليم" في عام 1992،  و"العفاريت" في عام 1990، و"السجينتان" في عام 1988، بالإضافة إلى مسلسلي "آسف لا يوجد حل" في عام 1987، و"ينابيع النهر"، فضلًا عن السهرة التليفزيونية "مش معقول" من إنتاج عام 1986.. فهل تنجح نتفليكس فعلاً في إعادة عمرو دياب للتمثيل؟

نشر