طوله 60 قدمًا ووزنه 24 طنا.. روبوت "غاندام" الياباني العملاق يستعرض قدراته

منوعات
نشر
دقيقتين قراءة
 روبوت "غاندام" الياباني العملاق يستعرض قدراته (فيديو)

 (CNN)-- خضع روبوت عملاق مُستوحى من إحدى شخصيات سلسلة الأنمي الكلاسيكية، للاختبار في مدينة يوكوهاما اليابانية.

يشبه الإنسان الضخم روبوتًا من مسلسل "Mobile Suit Gundam"، وهو مسلسل تلفزيوني شهير يعود إلى أواخر السبعينيات، ويمكن رؤيته وهو يمشي ويركع ويومئ في مقطع فيديو للاختبار نُشر عبر تويتر، يوم الاثنين.

ويبلغ ارتفاع الروبوت، الذي يعمل منذ 2014، ما يقرب من 60 قدمًا ويزن 24 طنًا، مع أكثر من 200 قطعة مصنوعة من خليط من الفولاذ والبلاستيك المقوى بألياف الكربون، وفقًا للشركة التي قامت بإنشائه.

وكان من المقرر أن يتم عرضه في Gundam Factory Yokohama، وهو معلم جذب جديد سيسمح للمعجبين بالاقتراب من الإبداع والتعرف على كيفية إنشائه.

كان من المقرر افتتاح المعلم في أكتوبر تشرين الأول المقبل، لكن بسبب جائحة فيروس كورونا، سيتعين على الزوار الآن الانتظار لفترة أطول قليلاً.

وقالت الشركة، التي تدير هذا المعلم في بيان: "تم اتخاذ هذا القرار لضمان صحة وسلامة معجبينا وموظفينا استجابة لانتشار فيروس كورونا في جميع أنحاء العالم".

وأضافت الشركة: "نعتذر لجميع معجبينا الذين كانوا يتطلعون إلى افتتاحنا الكبير ونطلب تفهمكم".

ويتوقع الفريق افتتاح المصنع "خلال العام"، وسيتم الإعلان عن التفاصيل على موقع الشركة الإلكتروني.

وظهر عن الأنمي في أوائل القرن العشرين عندما بدأ فنانون يابانيون، مثل أوتين شيموكاوا في القيام بفكرة التجربة والخطأ لإنتاج أفلام رسوم متحركة قصيرة.

ولكن في ذلك الوقت، كان إنتاج الرسوم المتحركة مكلفًا، وحينها طغى نجاح ديزني على الأعمال من اليابان.

خلال الحرب العالمية الثانية، توسع هذا النوع حيث أمرت الحكومة العسكرية اليابانية رسامي الرسوم المتحركة بإنشاء أفلام دعائية للتأثير على الجماهير.

في الآونة الأخيرة، جلبت الأعمال التجارية، مثل "بوكيمون" و "دراغون بول زد" الرسوم المتحركة الجماهير في جميع أنحاء العالم.

نشر