"ميجور وتشامب" أول ساكني البيت الأبيض الجدد بعد انتخاب بايدن رئيسًا لأمريكا

منوعات
نشر
دقيقتين قراءة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- لن يكون الرئيس المنتخب جو بايدن أو زوجته جيل بايدن وحدهما في صدارة المقيمين الجدد بالبيت الأبيض، لكن مع توليه منصبه رسميًا في يناير كانون الثاني المقبل، سيكون معهما ضيفان أثارا اهتمام الأمريكيين، كلباهما "ميجور وشامب".

وطوال فترة حكم ترامب، ظل البيت الأبيض خاليًا من الحيوانات الأليفة. ويبدو أن بايدن أجاد استخدامه في الترويج لحملته الانتخابية.

وقبل 3 أيام من يوم الاقتراع في الانتخابات الأمريكية، نشر بايدن مقطع فيديو دعائي لحشد الناخبين للتصويت لصالحه.

وفي بداية المقطع، ظهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وهو يبدي دهشته من احتمال تجول حيوانات أليفة مثل الكلاب في البيت الأبيض. وخلال الفيديو قال بايدن دعونا نحضر الكلاب مجددًا إليه.

ولدى بايدن وزوجته كلبان من سلالة جيرمان شيبرد، الأول اسمه "تشامب"، وانضم للأسرة للمرة الأولى في وقت أعياد الميلاد عام 2008، أي قبل فترة وجيزة من تنصيب بايدن نائبًا للرئيس في عهد الرئيس السابق باراك أوباما.

في حين انضم "ميجور" إلى العائلة في 2018، بعد أن تم تبنى رعايته بايدن عقب قدومه من جمعية ديلاوير الإنسانية، وهي ملجأ للكلاب دون مأوى.

ومع فوز بايدن سيصبح "ميجور" أول كلب دون مأوى يسكن البيت الأبيض.

وكان لدى معظم رؤساء أمريكا حيوانات أليفة في البيت الأبيض، بينما لم يفضل ترامب ذلك رُغم منحه وسام الشرف في 2019 للكلب كونان، من قوة "دلتا فورس"، الذي في القضاء على زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي.

نشر