2020 مستمرة بالمفاجآت.. أصالة وأحلام تصنعان الحدث على "تويتر"

منوعات
نشر
دقيقتين قراءة
صورة لـ أحلام و أصالة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- بعد قطيعةٍ طويلة، وتراشق بالألفاظ، واستفزازٍ متبادل، تم الصلح بين أصالة وأحلام، الحدث الذي اعتبره متابعون أحد عجائب 2020، شهده موقع "تويتر"، السبت 14 تشرين الثاني/ نوفمبر، بمبادرة من نجل المطربة الإماراتية فاهد الهاجري، وبطلبٍ من إليسا.

وبدأت القصة بتغريدةٍ من فاهد ابن أحلام، عبرّ فيها عن إعجابه بأصالة، وكشف أنّ والدته تستمع إليها باستمرار، رغم القطيعة.

فلم تتأخر أصالة بالرد عليه، وجاملته بكلماتٍ طبية امتدحت فيها أخلاقه، وعبرّت عن شوقها لرؤيته، وشجعته على الاستمرار بتجاربه في التلحين، قائلةً: "يالله حضّر ماماتي شي تسمّعني".

وردّ فاهد الهاجري على تغريدة المطربة السورية: "حب كبير لـ خالتي أصاله."

ووسط حماسة معجبي المطربتين، والإلحاح على فاهد بالاستمرار في مبادرة الصلح بينهما، علقتّ أحلام على تغريدة ابنها، بالقول: "لا تحبها أكثر مني بس اعترف انك حبيتها مني."

 وهنا دخلت إليسا على خط الوساطة، مطالبة زميلتيها بالصلح.

وأثمرت وساطة إليسا وفاهد، عن أوّل تواصلٍ مباشر بين المطربتين بعد قطيعةٍ طويلة، ردّت فيه أصالة، على أحلام، بالقول:" منّ حبّك إلي طبّقتي مقولة (من الحُبّ ماقتل) .... اشتقت لّك  يلّلي جنّنتي أهلي..."

وأتى رد أحلام سريعاً : " وانا اشتقت لك ...وأصدقائنا المشتركين قاعدين يرقصون على يا مثبت واسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يثبتك ههههههه."

إلا أنّ تغريداتً الصلح، لم تكن خاليةً من نبرة المشاحنات الطريفة بين أحلام وأصالة، التي توعدت صديقتها اللدودة بالقول: "ماشي بسّ شوفك رح ورجيكي ثباتي بس قولي لفاهد يوقف بالنّص.."

وبادر العديد من المتابعين، والأصدقاء المشتركين لتهنئة أصالة، وأحلام بالصلح، لكنّ الأخيرة أكدّت بأنّ هذا الصلح لن يكتمل إلا بالمطربة المصرية أنغام.

علماً أن CNN بالعربية لا يمكنها التأكد من صحة المعلومات المتناقلة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

نشر