مغني "المهرجانات" عمر كمال يواجه أزمة جديدة "بين السما والأرض"

منوعات
نشر
3 دقائق قراءة
مغني المهرجانات عمر كمال يواجه أزمة جديدة "بين السما والأرض"
Credit: Facebook/MohamedElAdl

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- تعرض المخرج المصري محمد العدل لموجة من الانتقادات بعد إعلانه، مشاركة مغني "المهرجانات الشعبية" عمر كمال كممثل لأوّل مرّة، في مسلسله الجديد "بين السما والأرض" المقرر عرضه، خلال موسم دراما رمضان المقبل 2021.

وتركزت الانتقادات حول منح العدل دور في مسلسله لمغني شعبي، لم يسبق له التمثيل، وتجاهل العشرات من خريجي التمثيل، الباحثين عن فرصٍ جديدة، خاصّة أن المخرج أعلن سابقاً عن فتح باب اختبارات الأداء أمام الراغبين في المشاركة بمسلسله الجديد.

ومن المنتقدين مَن اتهم محمد العدل بأنّ سبب اختيار كمال هو السعي وراء تسويق العمل، بالاتكاء على شهرته المثيرة للجدل على مواقع التواصل الاجتماعي.

لكن الأمر لم يَطل قبل أن ينشر المخرج العدل، عبر حسابه على "فيسبوك" تدوينةً، قال فيها إنّ أشرف زكي نقيب المهن التمثيلية في مصر، أبلغه بأّن المغني عمر كمال "غير نقابي"، في إشارةٍ لشطب عضوية مغني "بنت الجيران" من نقابة المهن الموسيقية، على خلفية أزمته السابقة معها.

لكنّ محمد العدل أعرب عن استغرابه من "كمية الزعل" إثر خبر اختياره عمر للتمثيل في مسلسل "بين السما والأرض"، وذكّر بعددٍ من المغنين الشعبيين الذين قدموا أدواراً تمثيلية في السينما والتلفزيون، أمثال أحمد عدوية، وحكيم، والراحلين حسن الأسمر، وشعبان عبد الرحيم.

وردّ العدل على الاتهامات بأنّه لم ينفذ وعده بأجراء مقابلات مع كل من يتقدم لاختبارات الأداء، قائلاً: "احنا جالنا أكتر من ٧ الاف شخص عايز يمثل .. سامع الرقم .. ٧ آلاف... و أنا مش مسؤول ان فيه ناس اتصلت، و مكتب الـ casting، مردش عليهم ...."

وأكد المخرج محمد العدل بأن مسلسل "بين السما والأرض"، يشارك فيه ممثلون جدد من خريجي المعاهد المسرحية، وغير خريجين ممن يقفون أمام الكاميرا لأول مرّة.

ويقتبس فيلم "بين السما والأرض" أحداثه من قصة تحمل الاسم ذاته للروائي المصري الراحل نجيب محفوظ، وتدور أحداثه في 15 حلقة، حول أشخاص يتقابلون لأوّل مرة في مصعدٍ كهربائي معطل.

المسلسل من سيناريو وحوار إسلام حافظ، ويضم على قائمة أبطاله: هاني سلامة، ودرّة، وسوسن بدر، وأحمد بدير، ومحمد لطفي، وندى موسى، وممثلون كثر آخرون.

وسبق تقديم القصة ذاتها في فيلم بنفس الاسم سنة 1959، من بطولة هند رستم، محمود المليجي، عبد المنعم إبراهيم، وعبد السلام النابلسي، وغيرهم، تحت إدارة المخرج صلاح أبو سيف.

نشر