هل رضخ برنامج "سهرانين" للضغوط على تويتر وألغى إطلالة سعد المجرد؟

منوعات
نشر
دقيقتين قراءة
سعد المجرد
Credit: Instagram/@saadlamjarred1

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- لم تُبث أولى حلقتي برنامج "سهرانين" مع سعد المجرد، الليلة، على إحدى القنوات المصرية،  تزامنًا مع حملة دشنها متابعون مصريون على تويتر ضد استضافة المغني المغربي المثير للجدل، وتصاعدت حدتها خلال الـ 24 ساعة الماضية.

ولم يصدر أي تعليق إلى الآن من شبكة قنوات ON المصرية بشأن عدم بث الحلقة، أو تأجيل موعدها، وما إذا كان ذلك بسبب الحملة التي دشنها مصريون مناهضون للتحرش عبر تويتر، تحت وسم "مش عايزين سعد المجرد في مصر"، بسبب الاتهامات التي طالته في قضايا اغتصاب، أم أن السبب هو تزامن بث الحلقة مع ذكرى حرب أكتوبر.

وكانت قناة ON قد بثت الإعلان الترويجي لإطلالة المجرد في حلقتين من برنامج "سهرانين"، على أن تبث يومي الأربعاء والخميس من هذا الأسبوع، في التاسعة بتوقيت القاهرة، حسبما تناقلت عدة صحف مصرية، منها "الأهرام".

وتم حذف الإعلان بشكل مفاجئ من منصات القناة، وبرنامج "سهرانين" على مواقع التواصل الاجتماعي، لكنّه لازال موجودًا في حساب سعد المجرد في فيسبوك، ما يوحي ربما باحتمالية التأجيل وليس الإلغاء.

وسرت التكهنات في عددٍ من المواقع الإلكترونية، بأن المجرد سيتحدث في برنامج "سهرانين" الذي يقدمه الفنّان المصري أمير كرارة، عن قضية اتهامه بالاغتصاب لأول مرة عبر إحدى القنوات المصرية، وربما هذا ما أوحى به الإعلان الترويجي، ما أشعل حملة عنيفة ضد البرنامج، واستضافته سعد المجرد، وطالت الانتقادات مقدم البرنامج أيضًا.

وهذه ليست المرة الأولى التي يرفض فيها مصريون استضافة المجرد في الإعلام المصري، أو إحيائه حفلات في مصر، بسبب اتهامه في قضايا اغتصاب، حيث سبق أن قادوا حملة ضد حفلٍ له كان مقررًا في ديسبمبر/ كانون الأول 2020، ما اضطر الشركة المنظمة لحذف الملصق الدعائي له من الموقع الإلكتروني المخصص لحجز تذاكر الحفل، إضافة إلى إزالته من منصاتها على مواقع التواصل الاجتماعي "احتراماً لرغبة الجمهور".

نشر