قصة نجاة مذهلة.. رجل ينجو بأعجوبة بعد سقوطه في حفرة جليدية عمقها 21 متراً

قصة نجاة مذهلة.. رجل ينجو بأعجوبة بعد سقوطه في حفرة جليدية عمقها 21 متراً

احتجز لوحده على عمق 21 متراً تحت مستوى الجليد .. أصيب البروفيسور "جون أول" بكسور ورضوض خلال صراعه للحياة، خلال قيامه برحلة أبحاث تتعلق بالمناخ، كان أول يتسلق وحده في أحد جبال الهملايا عندما سقط في حفرة جليدية وعلى قاعدة عرضها أقل من متر منعته من السقوط إلى عمق أكبر..

نشر
...
نشر