ما هي العوامل التي تزيد أو تقلل من النشاط الجنسي لدى الأشخاص فوق سن الـ50 عاماً؟

صحة
نشر
ما هي العوامل التي تزيد أوتقلل النشاط الجنسي لدى الأشخاص فوق سن الـ50

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- تتمحور غالبية البحوث المتعلقة بالحياة الجنسية، حول المراهقين أو الشباب، إلا أن الدراسة الأخيرة التي قام بها عدة باحثين بريطانيين ركزت على العوامل التي تزيد أو تقلل من النشاط الجنسي عند الرجال والنساء فوق عمر الـ 50 عاماً، فما هي هذه العوامل؟

وتضمن البحث 7 آلاف رجل وامرأة بعمر الـ 50 عاماً أو أكثر، حيث وجد الباحثون علاقات بين النشاط الجنسي وبعض العوامل الاجتماعية والديموغرافية والسلوكية.

وأثبتت الدراسة أن الرجال أكثر قابلية للتحدث أو الكشف عن عدد شركائهم الجنسيين بالمقارنة مع النساء، إذ أشارت الدراسة إلى أن  40% من الرجال يملكون 5 شركاء على الأقل مقارنة بـ 24% من النساء، كما ركزت الدراسة أيضاً على العلاقة بين ارتفاع عدد الشركاء الجنسيين للمثليين جنسياً بين الرجال.

وأشارت المعالجة الجنسية، دولشينيا بيتاغورا، إلى أن النتائج السابقة "غير صادمة"، إذ قالت إن الثقافة تحفز عند الرجال، مهما كان ميولهم الجنسي، الاعتقاد بأنهم يجب "أن يكونوا نشطين جنسياً بمعدل أكبر من غيرهم" وقد "يعتقدون بأنهم يملكون الإذن ليكون لديهم نشاط جنسي أكبر أو قد يظنوا أن عليهم تقديم هذا المظهر".

ويؤدي الوضع الاقتصادي للرجال، الكبار في السن بالتحديد، دوراً فعالاً في تحديد النشاط الجنسي، إذ قالت المعالجة الجنسية، هولي ريتشموند، إن "الرجال الأكثر ثراء مقارنة بغيرهم، يملكون ضغطاً أقل فيما يتعلق بالضروريات اليومية، مما يجعلهم يملكون مساحة أكبر للمتعة، إذ ليسوا ملزمين على العمل بقدر الرجال الذين يتمتعون بموارد مالية أقل".

أما فيما يتعلق بالصفات المتعلقة حول النساء وعلاقاتهم الجنسية، أثبتت البحوث أن النساء من البشرة البيضاء، أو النشطات جسدياً، أو مزدوجات الجنس، أو اللواتي لا يملكن أي أمراض مزمنة، هن أكثر عرضة للحصول على عدد أكبر من الشركاء الجنسيين.

وقالت ريتشموند إن الأشخاص الأصغر سناً أو المطلقين أو الذين لم يتزوجوا قط، يعتبرون من الأشخاص "الذين يركزون على حالهم الجنسية أكثر بدلاً من التركيز على مشاعر الشريك أو الأطفال أو المشاكل الصحية التي تأتي مع تقدم العمر".

ووجدت الدراسة أيضاً أن شرب الكحول بانتظام أو بشكل متكرر والتدخين يرتبطان أيضاً بزيادة عدد العلاقات الجنسية لدى النساء والرجال.

ومن الضروري التركيز على أن هذه الدراسة يمكن أن تظهر الارتباطات بين بعض العوامل والنشاطات الجنسية، ولكنها لا تثبت علاقة السبب والنتيجة، إذ وجود هذه الخصائص عند الشخص لا تحدد بالضرورة حالة نشاطهم الجنسي المحدد.

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر