التقارير حول احتمال انتقال فيروس كورونا قبل ظهور الأعراض غير دقيقة

صحة
نشر
4 دقائق قراءة
التقارير حول احتمال انتقال فيروس كورونا قبل ظهور الأعراض غير دقيقة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- قال خبراء الصحة العامة إن التقرير الذي أشار إلى أن فيروس كورونا، يمكن أن ينتشر قبل ظهور الأعراض، قد يكون خاطئاً.

وأفاد المسؤولون في الصين سابقاً أن المرضى يمكن أن ينقلوا العدوى حتى لو لم تظهر عليهم الأعراض. وأكدت دراسة نُشرت الأسبوع الماضي في مجلة "نيو إنجلند" الطبية حول انتقال الفيروس بدون أعراض، كانت قد أكدت تقييم مسؤولي الصحة الصينيين.

ولكن، يقول مسؤولو الصحة العامة الآن إن التقرير ربما يكون فيه خطأ.

وكشفت المقابلات التي أُجريت مع مريضة صينية أنها ربما تكون لديها بالفعل أعراض خفيفة وغير محددة.

وكان هناك أكثر من 20000 حالة مؤكدة من فيروس كورونا في الصين، حيث اقترب عدد الوفيات من 500. وقد انتشر المرض على الصعيد الدولي، وأصاب 170 شخصاً في أكثر من 20 دولة.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية (WHO) أن تفشي المرض هو عبارة عن حالة طوارئ صحية عامة، تثير قلقاً دولياً.

وقال التقرير الأصلي إن إحدى سكان شنغهاي جاءت إلى ألمانيا في رحلة عمل ولم تظهر عليها أعراض المرض أثناء تواصلها مع العديد من الزملاء الألمان. وعند عودتها إلى الصين، أصيبت بالمرض، وبعد ذلك أُثبت إصابتها بفيروس كورونا.

وتبيّن بعد زيارتها أن 4 من أفراد الشركة، اثنان منهما تواصلا مباشرة مع زميلتهما الصينية ثبت إصابتهما بالفيروس.

وأفاد مسؤولو الصحة العامة الألمان أن التقرير غير صحيح، وذلك في رسالة بالبريد الإلكتروني لـCNN، الثلاثاء.

وأشاروا إلى أنه "على النقيض من التقارير الأولى التي تشير إلى أن المريضة الصينية بدت وكأنها لا تظهر عليها أعراض خلال فترة انتقال العدوى المحتملة في ألمانيا، إلا أن المقابلات التي أجرتها مؤخراً سلطات الصحة البافارية ومعهد روبرت كوتش باللغة الصينية كشفت أنها قد تكون شعرت بأعراض خفيفة غير محددة بما فيها آلام الظهر، وتناولت أيضاً دواء لخفض الحرارة".

وقال أحد مؤلفي التقرير سابقاً لـCNN إنهم اعتمدوا على مقابلات مع المرضى الألمان.

وأوضحت وكالة الصحة العامة السويدية في موقعها على الإنترنت: "لقد تم تداول بيانات أن الفيروس التاجي الجديد قد يكون معدياً خلال فترة الحضانة. ولم يتم تقديم هذه المعلومات بطريقة توفر حقائق موثقة علمياً. وبدلاً من ذلك، ظهر أن البيانات تعتمد للأسف على مفاهيم خاطئة".

البحوث المذكورة بالفعل

وقبل أن يتطرق مسؤولو الصحة العامة الألمان إلى عيوب التقرير، استشهد مسؤولو الصحة في الولايات المتحدة وموقع مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية بالبحث.

وقال الدكتور أنتوني فوشي مدير المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية خلال مؤتمر صحفي لفريق عمل فيروس كورونا يوم الجمعة: "لم يكن واضحاً ما إذا كان الشخص الذي لا يحمل أي أعراض يمكنه نقله إلى شخص ما. ​​والآن نعلم من تقرير حديث من ألمانيا أن هذا هو الحال تماماً."

وقالت منظمة الصحة العالمية في تقرير في نهاية الأسبوع إن "المحرك الرئيسي للانتقال ... هو الأعراض". وأضافت أنها "تدرك إمكانية انتقال العدوى" من أشخاص لا يعانون من أعراض في حالات قليلة، لكنها أضافت أن ذلك قد يكون نادراً وليس لاعباً رئيسياً في انتشار الفيروس.

نشر